زووم بريس            بنكيران و شباط في برنامج الخيط الابيض            سيارة عملاقة "ولاه أوباما باباه ما عندو" تتجول بالرباط            هل تنفع المواسات في انقاد افلاس المنظومة التعليمية            تم توقيف سيارة من نوع مقاتلة بالمناطق الحدودية الشرقية بين المغرب والجزائر محملة بكمية من الحديد             وكالة إشهارية تستعمل شبيهة أميناتو حيضر في لوحة إشهارية            القاء القبض على عشاب بتهمة اعداد دردك مسمن مؤخرات النساء             حمار يلج القسم و يريد ان يتسجل في الماستر مستقبلا             إعتصام ثلاثة صحافيين من البيان أمام النقابة الوطنية للصحافة            كبش يجرب حظه في مدرسة سد الخصاص           
كواليس زووم بريس
سفيرة فرنسا بالرباط تنفي توظيف أحد المخالطين بمصالحها

 
صوت وصورة

الملك محمد السادس يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك


منصف السلاوي أكبر علماء العالم في تطوير اللقاحات


هل بات استعمال العموم للكمامات ضروريا


عفو ملكي لفائدة 5654 معتقلا


كارثة طرقية بالطريق السيار

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

عبد الوهاب عيساوي يفوز بالجائزة العالمية للرواية العربية

 
أسماء في الاخبار

حمزة مون بيبي.. تأجيل قضية دنيا باطمة وشقيقتها الى يونيو المقبل

 
كلمة لابد منها

خرجة العثماني الغير موفقة تجر عليه الانتقادات

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

صورة تألق المغاربة بين المواطن والمسؤول

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

هيئة تدق ناقوس الخطر حول اختلالات تدبيرية بمعملين للسكر والشمندر

 
من هنا و هناك

قناة امريكية تخلط بين موناكو و موروكو

 
مغارب

ولد الغزواني "يختار من هو ادنى على من هو اعلى"

 
المغرب إفريقيا

المغرب يعلن تفعيل المرصد الإفريقي للهجرة قبل متم2020

 
بورتريه

معرض الكتاب يلقي الضوء على تجربة السيد ياسين

 
 

امام تعدد الوفيات مطالب مستعجلة باستيراد امصال سم العقارب و الافاعي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 يوليوز 2019 الساعة 57 : 10


 

 

جددت  "الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة والحق في الحياة"مطلباتها والحاحها باستيراد امصال ضد سموم العقارب من الدول المنتجة لها ومعتمدة من طرف المنظمة العالمية للصحة، في انتظار انتاجها محليا بإعادة فتح وحدات صناعية لإنتاج اللقاحات والمواد البيولوجية والأمصال ضد سموم العقارب والأفاعي بمعهد باستور المغرب، من اجل الحد من وفيات أطفال ومسنين أبرياء ،ومن اجل تحقيق الأمن الدوائي في مجال الأمصال واللقاحات.

 

 وقالت الشبكة في تقرير لها  انه في هدا الاطار تعيد  فاجعة وفاة الطفلة البريئة دعاء للواجهة ، قضية غياب الأمصال ضد سموم العقارب وغياب الإمكانيات الطبية للإنعاش  بالمستشفيات لانقاد الطفلة الصغيرة  ،  كما تذكرنا  بفاجعة  الطفلة "ايديا"  التي أصيبت بنزيف دماغي  بمدينة تنغير، ما أدى إلى نقلها  إلى المستشفى الإقليمي بالمدينة ثم إلى المستشفى الجهوي مولاي علي الشريف بالرشيدية، لكنها  توفيت بعد ان  جابت ثلاثة مستشفيات لمسافة 500 كيلومتر، على متن سيارة إسعاف "مهترئة"، فانتهى بها المطاف إلى أن لفظت أنفاسها الأخيرة بالمستشفى الجامعي  بفاس  بسبب عدم توفر هده المستشفيات تنغير والراشيدية على التجهيزات الطبية الكفيلة  بتقديم العلاجات الضرورية لها في الوقت المناسب من اجل انقداها

 

ونحن على أبواب الصيف ومن المنتظر ارتفاع درجات الحرارة الى مستويات قياسية في عدة مناطق من المغرب التي تعرف بالمناطق الحمراء حيث ترتفع فيها حالات لسعات العقارب والوفيات الناجمة عنها ، بسبب غياب الأمصال في المراكز الصحية او المستشفيات القريبة ، وصعوبة التنقل الى المستشفيات الجهوية او الجامعية  ،خاصة ان اغلب الإصابات تقع بعيدة عن المراكز الصحية الاستشفائية التي تتوفر على وحدة الإنعاش ،والتي تفتقد بدورها للحد الأدنى من الحاجيات والمستلزمات  الطبية والأدوية الضرورية لتنفيذ  البرتوكول العلاجي لانعاش وعلاج وانقاد الضحايا .

 

وبالتالي يسجل المغرب سنويا ازيد من 100 وفاة من ضمن 30 الف إصابة بسبب غياب الأمصال علما ان الأرقام تبقى تقريبية وغير دقيقة بسبب ضعف التصريح والتواصل مع المركز الوطني لمحاربة التسمم واليقظة الدوائية الدي يوجد بالعاصمة الرباط ولا يتوفر على فروع في الجهات ودوره ينحصر في تلقي المعلومة عبر رقم هاتفي خاص وتسجيلها لتقديم ها كأرقام ومؤشرا تقريبية  عن الإصابات السنوية وعدد التسممات .

 

الحكومة ترفض تحمل مسؤولياتها في حماية صحة المواطنين

 

 فأمام هدا الوضع المقلق جدا المتمثل في رفض الحكومة تحمل مسؤولياتها في حماية صحة المواطنين برفضها استيراد امصال دات جودة وفعالية في انتظار إعادة إنتاج الأمصال واستخدامها لإنقاذ أرواح المصابين، بدل اجترار نفس المبررات الكاذبة والمغلوطة واللاعلمية Unscientific والتي لم تعد تقنع حتى مروجيها بعدم جدوى المصل ضد سموم العقارب، طالبنا في  الشبكة من اسر الضحايا لسعات العقارب  باللجوء الى القضاء  في حالة الوفاة  لمتابعة وزارة الصحة. بسبب الإهمال ووجهنا شكاية في الموضوع سلبية والى المنظمة العالمية للصحة في الموضوع سنة 2018 كما قدمنا احتجاجا على تواطئ مكتب المنظمة العالمية للصحة بالرباط .

 

ومرة أخرى جدد الشبكة مطالها لوزارة الصحة باستيراد الأمصال من الدول التي تتوفر على كالسعودية ومصر...دات مختبرات متخصصة في انتاج امصال دات جودة عالية، يتم تصديرها لعدة دول عربية وافريقية. والإسراع بإعادة فتح وتجهيز وتمويل وحدات صناعية وطنية لإنتاج الأمصال واللقاحات والمنتوجات البيولوجية بشراكة مع القطاع الخاص طبقا لمقتضيات القانون رقم 12.86 المتعلق بعقود الشراكة ومعهد باستور المغرب، في إطار مخطط استراتيجي لفترة 2019-2030  .  وفي هدا السياق فان مركز الأمصال بالحرس الوطني السعودي يحقق نجاحات عالمية ويشكل مرجعاً لمنظمة الصحة العالمية وينتج  الأمصال التي تغطي بفاعلية عالية سموم الثعابين والعقارب في منطقة الشرق الأوسط ذات البيئة والأنواع المشابهة.  وأصبح المركز مرجعية ويتم  إنتاج مضادات الأجسام لسموم الثعابين والعقارب في دم الخيل دون اضرارها وبالتالي سحب كميات بسيطة من دمها واستخراج المصل من بلازمة الدم وهذه الخطوات كلها من الألف إلى الياء تتم في المركز الوطني الذي ينتج أمصالاً لجميع سموم الثعابين والعقارب الموجودة في الجزيرة العربية والمناطق المجاورة إنتاجها لمعادلة سموم الثعابين والعقارب الموجودة في المملكة   وهو مركز إنتاج أخذ على عاتقه حل مشكلة الوفيات من سموم الثعابين والعقارب وقد انخفضت نسبة الوفيات في المملكة وفي دول الخليج وحقق استخدام المصل إنقاذ العديد من الحالات وحظي بقبول كبير في دول المنطقة وطلب متزايد لأن يكون متوفراً على مدار السنة لمواجهة الاحتياجات الطارئة.

 

مختبرات وطنية في عطالة

 

فمعهد باستور المغرب مؤسسة صحية وطنية تتوفر على طاقات وكفاءات علمية عالية، قادرة على صناعة وانتاج إنتاج أمصال ولقاحات ومنتوجات بيولوجية منقذة للحياة، مثل الأمصال المضادة للدغات الثعابين، والعقارب، والتيتانوس، والدفتيريا، والحمى الشوكية، والزكام او الأنفلونزا واتهاب السحايا وداء الكلب او السعار، ولسعات النحل، ومصل حصان طبيعي...والمساهمة في البحث العلمي مع كليات الطب والصيدلة

 

كما ان معهد باستور المغرب بجميع فروعه يتوفر على كفاءات متخصصة قادرة على انتاج وصناعة امصال عالية الكفاءة والفاعلية في معادلة سموم الثعابين والعقارب بدقة وتقنية عالية ادا توفرت له الإمكانيات المطلوبة  ، مع ضرورة الاستفادة من تجارب الدول المتقدمة في المجال بسبب التطورات التي عرفها  مند اغلاق الوحدة  وخاصة على مستوى التعقيم بتقنيات حديثة عالية الدقة وزيادة عدد خيول الإنتاج  كل دلك من اجل سد حاجيات المغرب من الأمصال واللقاحات والمواد البيولوجية و توفير الاكتفاء الذاتي للسوق الوطنية وتطوير خدمات معهد باستور المغرب ليستعيد مكانته الوطنية والدولية بين معاهد باستور على المستوى








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



النص الكامل لاستجواب جريدة المساء مع عبد الحميد أمين

دعم مالي جديد للمغرب بقيمة 112 مليون أورو

أحمد... من ماركسي إلى إسلامي

العدالة الانتقالية والثورات العربية

مهرجان الطرب الغرناطي يحتفي بثلة الفنانين المساهمين في تكريس وصيانة هذا التراث الاصيل

الذبيحة السرية تعود لإغراق الأسواق بالدار البيضاء

فتح باب الإشتراك بالمهرجان الدولى للفيلم القصير بتيزنيت

معاناة سكان دوار أولاد بوكراع بسيدي المختار مع انعدام الماء الشروب متواصلة للعام الثالث

محمد الساسي يضع حكومة بنكيران في السياق

مشروع لترحيل السجون خارج المدن

امام تعدد الوفيات مطالب مستعجلة باستيراد امصال سم العقارب و الافاعي





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

بنعدالقادر يورط لشكر في أزمة تنظيمية غير مسبوقة

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

توقيف رجل سلطة يُشتبه في تحويله مساعدات غذائية للاستهلاك الشخصي

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

تقرير حقوقي ينبه لخطروة الأوضاع الاجتماعية و سوء أحوال أهل البادية

 
اقتصاد

توقعات بانكماش الاقتصاد المغربي بـ%2 خلال 2020 وانتعاشه بـ%4 سنة 2021

 
البحث بالموقع
 
أجندة

شبكة المقاهي الثقافية تنظم ملتقاها الجهوي بسيدي قاسم

 
في الذاكرة

رحيل احد ابناء الصحراء البررة مربيه ربو ماء العينين

 
حوارات

العنصر يحمل العثماني مسؤولة التأخير في تحويل الاختصاصات المركزية إلى الجهات وتفعيل برامج التنمية الجهوية

 
زووم سبور

بطولة الأندية العربية: الرجاء البيضاوي يقترب من التأهل لنصف النهائي

 
مغاربة العالم

إجلاء مجموعة من المغاربة العالقين بثغر سبة المحتلة

 
الصحراء اليوم

نقابة الـCDT تتهم لوبي الصيد البحري باستقدام بحارة يحملون فيروس كورونا إلى الداخلة

 

   للنشر في الموقع 

[email protected] 

اتصل بنا 

[email protected]

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية