زووم بريس            بنكيران و شباط في برنامج الخيط الابيض            سيارة عملاقة "ولاه أوباما باباه ما عندو" تتجول بالرباط            هل تنفع المواسات في انقاد افلاس المنظومة التعليمية            تم توقيف سيارة من نوع مقاتلة بالمناطق الحدودية الشرقية بين المغرب والجزائر محملة بكمية من الحديد             وكالة إشهارية تستعمل شبيهة أميناتو حيضر في لوحة إشهارية            القاء القبض على عشاب بتهمة اعداد دردك مسمن مؤخرات النساء             حمار يلج القسم و يريد ان يتسجل في الماستر مستقبلا             إعتصام ثلاثة صحافيين من البيان أمام النقابة الوطنية للصحافة            كبش يجرب حظه في مدرسة سد الخصاص           
كواليس زووم بريس
سفيرة فرنسا بالرباط تنفي توظيف أحد المخالطين بمصالحها

 
صوت وصورة

من يمول “مراسلون بلا حدود”


الملك محمد السادس يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك


منصف السلاوي أكبر علماء العالم في تطوير اللقاحات


هل بات استعمال العموم للكمامات ضروريا


عفو ملكي لفائدة 5654 معتقلا

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

عبد الوهاب عيساوي يفوز بالجائزة العالمية للرواية العربية

 
أسماء في الاخبار

محمد امكراز من اعجوبة الزمان الى اضحوكة الوقت

 
كلمة لابد منها

رسالة امنيستي للحكومة المغربية التي عرت قطاع الاتصال

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

صورة تألق المغاربة بين المواطن والمسؤول

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

هيئة تدق ناقوس الخطر حول اختلالات تدبيرية بمعملين للسكر والشمندر

 
من هنا و هناك

قناة امريكية تخلط بين موناكو و موروكو

 
مغارب

ارتفاع كبير في عدد الإصابات بفيروس كورونا في الجزائر

 
المغرب إفريقيا

إشادة دولية بمبادرة المغرب تجاه دول إفريقية

 
بورتريه

معرض الكتاب يلقي الضوء على تجربة السيد ياسين

 
 

ازمة تشكيل الحكومة: وهبي و طارق يقدمان قراءات متقاطعة في مضامين الفصل 47 من الدستور
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 مارس 2017 الساعة 29 : 16




أبرز عبد اللطيف وهبي أن هناك فرقا شاسعا بين المنظور الفلسفي والادبي للنص الدستوري وبين الممارسة السياسية مشيرا إلى أن الإصلاحات الدستورية التي قام بها المغرب خلال سنة 2011 كانت لها سياقاتها التاريخية التي يجب احترامها، ومنها تنزيل الجهوية الموسعة وإحداث هيئة الانصاف والمصالحة وعدد من التوجهات الاستراتيجية الكبرى للدولة سواء في المجال السياسي أو الاقتصادي.

 

وحاء كلام  وهبي خلال القاء الذي نظمته وكالة المغرب العربي للأنباء مساء اليوم الثلاثاء 14 مارس 2017 بشراكة مع مؤسسة الفقيه التطواني للعلم والادب و الذي استضافت فيه كل من حسن طارق و عبد اللطيف وهبي للحديث حول كتابيهما الفصل 47 من دستور2011 ،الذي يعتبر بمثابة تجميع لدراسات ومقالات ونصوص لمجموعة من السياسيين والبرلمانيين اللذين كتبوا حول هذا الموضوع الذي حمل العديد من القراءات المتقاطعة والمواقف المتباينة والخلفيات المتناقضة والحسابات السياسية المتداخلة خصوصا في ظل ازمة تشكيل الحكومة الجديدة  وما تمخض عن ذلك من نقاش حول سيناريوهات مسار تشكيلها على ضوء الإمكانيات التي يمنحها الدستور في إشارة إلى الخيارات التي يمنحها الدستور للملك و بعد ان وجد رئيس الحكومة المعين صعوبة في استمالة بعض الأحزاب السياسية التي يحتاجها للوصول للنصاب القانوني الضروري لتصويت مجلس النواب على برنامج حكومته.

 

 

من جهته كان لحسن طارق  منظور آخر للإصلاح الدستوري الذي أقدم عليه المغرب وأن خطاب 9مارس جاء بحسبه ردا على مطلب الحراك الشبابي الذي قادته حركة 20 فبراير سنة 2011 والذي طالبت فيه المؤسسة الملكية بمزيد من الإصلاحات الدستورية في أفق اعتماد ملكية برلمانية
وبالرجوع للفصل 47 موضوع النقاش و الذي يتيح للملك تعيين رئيس الحكومة من الحزب الذي تصدر الانتخابات التشريعية لمجلس النواب فقد انقسمت الآراء الى خمس اتجاهات بحسب الأستاذ وهبي :الاتجاه الأول يعتبر ان المنهجية الديمقراطية واحترام الدستور يقضيان بتمكين بنكيران من تشكيل الحكومة ولو كانت حكومة اقلية ،وان تكليف شخص آخر يعد انقلابا على نتائج 7اكتوبر وعلى الدستور ،والاتجاه الثاني يدعوا الى تكليف شخص آخر من الحزب نفسهPJD ،والاتجاه الثالث يدعوا الى تكليف شخص من الحزب الثاني PAMوالاتجاه الرابع يدعوا الى تكليف أي مسؤول حزبي آخر دون مراعاة للترتيب ،والاتجاه الخامس يدعوا الى تنظيم انتخابات تشريعية جديدة.

 

لكنه علق على هذا الفصل المثير للجدل أنه لم تكتبه لا العدالة والتنمية ولا حزب آخر وإنما جاء في خطاب 9 مارس والتقطته لجنة صياغة الدستور وقدمته في شكل استشارة والذي قرر تنزيله هو الملك .وحول سؤال لعادل تشيكيطوا البرلماني السابق عن حزب الاستقلال حول ما ادا كان الملك مسؤول عن البلوكاج الحكومي لأنه هو المسؤول عن صياغة و تنزيل الدستور أجاب وهبي بالنفي مطمئنا المغاربة بأن بنكيران سيشكل حكومته موضحا في الآن نفسه أن من حسنات أزمة تشكيل الحكومة هو إفرازها لهذا النقاش العمومي المثمر وهو التوجه الذي وافقه عليه حسن طارق.

 

 

وبعد فتح النقاش مع القاعة وإعطاء الكلمة للعديد من المتدخلين اختلفت آرائهم وتقييمهم للوضع السياسي الراهن وخاصة ازمة تشكيل الحكومة،ومعها آراء معدي كتاب الفصل 47 حول رؤيتهم للحراك الذي اعقب الإصلاحات الدستورية التي انخرطت بها بلادنا وهل كانت ثمرة لاجتهادات النخب السياسية والنخب المثقفة ام ساهمت فيه كل القوى الحية بالبلاد بمن فيهم سكان العالم القروي وشباب القرى النائية بالمداشر ،حيث استبعد عبد اللطيف وخبي ان يكون الحراك الشبابي قد وصل للقرى أو انخرط فيه شباب المغرب العميق كما يهوى للبعض ان يسميه مؤكدا أن القرى لا تزال على حالها وأنها تحب الملك ولا تكثر لأمور الدولة ومن يقول ذلك فهو يحلم.

 

لم ينتظر حسن طارق طويلا للرد على ادعاءات عبد اللطيف وهبي ،مؤكدا أنه رأى بام عينه خلال أكثر من 68 لقاء جمعه بشباب عدد من المداشر والقرى النائية لاحظ تملك الشباب القروي للنقاش السياسي ولاحظ تطورا كبيرا في مستوى تفكيرهم وتعاطيهم مع أمور الدولة.

 

وخلص كل من  حسن طارق وا عبد اللطيف وهبي إلى أنه من المستبعد أن يكون هناك تحكيم ملكي حول أزمة تشكيل الحكومة لان ذلك سيكون بمثابة إعلان الأحزاب السياسية لفشلها في أول تمرين ديمقراطي لها من هذا النوع مبرزين في الآن نفسه أهمية هذا النقاش السياسي الذي سيساهم بصورة إيجابية في تطوير التجربة السياسية المغربية والرقي بها.








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



حذر المستثمرين وراء هبوط سوق الأسهم في المغرب

أحمد... من ماركسي إلى إسلامي

إشكاليات تعاطي النخب المغربية مع التقلبات السياسية

العدالة الانتقالية والثورات العربية

محمد الساسي يضع حكومة بنكيران في السياق

مشروع لترحيل السجون خارج المدن

حسب رباح الشروط باتت واضحة أمام الجميع للاستثمار في المقالع

مغاربة العالم تحت ظلال الازمة

أمر ملكي يضع مسؤولي الحدود تحت المسائلة

أحمد الريسوني: هناك تحولات عميقة ونوعية حصلت في المغرب

الفرصة سانحة لحذف جميع الصناديق السوداء والعلاوات ويبقى صندوق الخزينة العامة للدولة وحده تحت المحاسب

أحمد الريسوني: هناك تحولات عميقة ونوعية حصلت في المغرب

زلات اللسان تزلزل مملكة أخنوش الاعلامية

الخليفة يخرج عباس من صمته

بنكيران ينفي إعطاءه حوارا للاهرام

محللون و فاعلون يتمنون خطاب 20 غشت

بنعبدالله ينتقد الانتظارية القاتلة في مشاورات تشكيل الحكومة

مزوار ينفي تعرضه لضغوطات في مشاوراته مع بنكيران و يصدر بيانا شديد اللهجة ضد يومية بوعشرين

النساء يطالبن بنكيران بالوفاء بتعهداته بشأن الرفع من تمثيليتهن داخل النسخة الثانية من الحكومة

التقدم والاشتراكية يطالب بالخروج من حالة الجمود والانتظارية ب"تشكيل الحكومة في أقرب وقت"





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

وزير الداخلية يعقد اجتماعا مع أمناء الأحزاب السياسية الممثلة في البرلمان

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

أحزاب تتهم المالوكي ببيع الإرث الثقافي لاكادير في المزاد العلني

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

محكمة الاستئناف في أكادير تقرر إلغاء السراح بشأن مغتصب طفلة

 
اقتصاد

"بنك المغرب" يتوقع تراجعا قوبا للاقتصاد الوطني

 
البحث بالموقع
 
أجندة

شبكة المقاهي الثقافية تنظم ملتقاها الجهوي بسيدي قاسم

 
في الذاكرة

رحيل احد ابناء الصحراء البررة مربيه ربو ماء العينين

 
حوارات

العنصر يحمل العثماني مسؤولة التأخير في تحويل الاختصاصات المركزية إلى الجهات وتفعيل برامج التنمية الجهوية

 
زووم سبور

بطولة الأندية العربية: الرجاء البيضاوي يقترب من التأهل لنصف النهائي

 
مغاربة العالم

المضيق.. 310 من المواطنين العالقين باسبانيا يلتحقون بديارهم بعد انتهاء فترة الحجر الصحي

 
الصحراء اليوم

المغرب يقترب من الانتهاء من مشروع عملاق لطريق سريع بين تزنيت والداخلة

 

   للنشر في الموقع 

[email protected] 

اتصل بنا 

[email protected]

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية