مرحبا بكم في موقع زووم بريس موقع اخباري يتجدد على مدار اليوم         العلمي: ملف ترشيح المغرب لمونديال 2026 سيكون في مستوى عال جدا             الجامعة تمهل حسبان شهراً لتجاوز الخلافات             محامي عائلة آيت الجيد: جريمة مقتل آيت الجيد مازالت قائمة             وفاة مغربي متأثرا بجروحه في المعبر الحدودي لمدينة مليلية نتيجة التدافع             الملك محمد السادس يُعين ثلاثة وزراء وكاتب دولة ووزيرا منتدبا             منيب تتجه لولاية ثانية على رأس “الاشتراكي الموحد”             مسؤولون يتحركون لتجاوز مشكلة المياه العادمة لسجن العرجات             دونالد ترامب يُرسل جوابا إلى الملك محمد السادس حول قضية القدس             سوق الصرف..ارتفاع سعر الدرهم بنسبة 0,13 في المائة مقابل الأورو             عائلة أيت الجيد ترفع شعار "ممفكينش مع القتلة"             إصابة 22 شخصا في انقلاب حافلة للنقل المزودج قرب الصويرة             جرحى في انهيار منزل من طابقين بفاس             بناء سجنين بالقرب من ابي رقراق دون اشتراط محطة للمعالجة يسائل وكالة الحوض المائي             صندوق النقد الدولي لا يريد اجراءات تقشف في تونس             بتعليمات ملكية المغرب يرسل مساعدات لمواجهة إعصار “إيفا” بمدغشقر             لجنة التضامن مع حيسان و الصحافيين المتابعين تطالب باسقاط المتابعة في حقهم             وفاة المحامي و الحقوقي محمد طارق السباعي             وقفة احتجاجية تزامنا مع مثول بدوفيل فرنسي امام قاضي التحقيق بفاس             فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب يطالب بتصفية نظام تقاعد البرلمانيين             الشان: المنتخب المغربي يفوز بثلاثية في الشباك الغينية             DST تتعقب و تحدد مكان بارون المخدرات الفار من مستشفى الاختصاصات بالرباط             تأجيل النظر في قضية اختطاف رضيع من مستشفى ابن طفيل للشهر القادم             حادثة خطيرة تتسبب في عرقلة السير على الطريق المداري بين الرباط و سلا الجديدة             العثماني يواجه في صمت معضلة "عدم كفاءة البروفيلات المقترحة" للأحزاب             فرار هوليودي لبارون مخدرات من مستشفى ابن سينا بالرباط             الدرهم يحافظ على استقراره في أول أيام تحرير سوق الصرف             مقتل مرداس.. الإعدام لمشتري والمؤبد لأرملة الضحية             إقليم تاونات.. قرار بإفراغ وهدم مساكن دوار قريب من وادي سبو مهددة بالفيضانات             توقعات بحلول اسبانيا مكان الولايات المتحدة كثاني وجهة سياحية             تخرج دفعة من الطلبة الاتراك أمضوا أشهر من الدراسة بدار الحديث الحسنية             مدينة جرادة من يستفيد من الفحم؟            اليوم الثاني من الزيارة الملكية الهامة لساحل العاج            تفاصيل حادث التدافع بالصويرة            إطلاق القمر الصناعي المغربي محمد السادس            وقفة احتجاجية امام تلفزيون العرايشي            زووم بريس            كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية           
كواليس زووم بريس
عرقلة مشروع ملكي تبخر آمال المدير الؤقت لSNTL بالظفر بالمنصب

 
صوت وصورة

مدينة جرادة من يستفيد من الفحم؟


اليوم الثاني من الزيارة الملكية الهامة لساحل العاج


تفاصيل حادث التدافع بالصويرة


إطلاق القمر الصناعي المغربي محمد السادس


وقفة احتجاجية امام تلفزيون العرايشي

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

تنظيم الملتقى الجهوي للمقاهي الثقافية بالقنيطرة

 
أسماء في الاخبار

متابعة المدون عبد الواحد بورحيم في حالة اعتقال

 
كلمة لابد منها

"هيومن رايتس ووتش" تأخد المشعل من مجلس اليزمي و تقحم الملك في "ملف الريف"

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

الزهاري يلقن ياسمنة بادو درسا عبر رسالة مفتوحة

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

مسؤولون يتحركون لتجاوز مشكلة المياه العادمة لسجن العرجات

 
من هنا و هناك

مواخير تحت يافطة صالون للتدليك

 
مغارب

وفاة متظاهر في تونس على هامش مواجهات خلال تظاهرات اجتماعية

 
المغرب إفريقيا

بتعليمات ملكية المغرب يرسل مساعدات لمواجهة إعصار “إيفا” بمدغشقر

 
بورتريه

العثماني طبيب نفساني يفاوض الشعبويين و محترفي السياسة

 
 

مشاورات وهمية للمصالحة مع الجالية
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 18 شتنبر 2012 الساعة 14 : 16


 

مشاورات وهمية للمصالحة مع الجالية


جمال الدين ريان


انطلقت مؤخرا مبادرة من داخل مجلس الجالية  تدعو "للمصالحة مع مغاربة الخارج وتصحيح أخطاء الماضي وبناء الثقة مع جبهة الرفض والتصدي لتلاعبات من يُشرف على المجلس المذكور" . تبدو لأول وهلة مبادرة محمودة وإيجابية وتوحي بأن المعنيون بتدبير هذا الملف قد انتبهوا لأخطائهم وعزموا على تصحيحها ، وأمام مثل هذه المبادرات لايسع ذوي حسن النية والمتتبعون من بعيد إلا أن يُصفقوا لمثل هذه التحركات.

 

لكن وبعد متابعة خطوات ما سمي بالمصالحة نجد أن الأمر لا يتجاوز محاولات يائسة لتجميل وجه المتورطين في نهب مجلس الجالية وفي التدبير الرديء لملف الجالية . بعد أن شربنا من كأس التضليل والاقصاء والاستغلال والتخريب المقصود لعلاقة الجالية مع وطنها من طرف بعض المتسلطين على هذا الملف لا يسعنا إلا أن نسأل عن الصفة التي يفتح بها هؤلاء ما يُسمونه بالحوار. أن نسأل عن كيف يجوز أن يُصبح مُوظف إداري مسؤول عن التخريب مُشرفا على البناء؟ وأن يدعي من داع صيته لذى الرأي العام الوطني في الداخل والخارج بتهمة نهب مال مؤسسة مجلس الجالية وبتقويض علاقتها مع الجالية صفة المُشرف على الحوار لاستعادة العلاقة مع الغاضبين منها ومن سياسة الدولة اتجاهها؟ كان أولى بالدولة إذا كانت حقيقة على علم بهذه المبادرة أن تُحاسب مثل هؤلاء أولا، وأن تقتح قنوات مُحايدة للحوار ،وأن تضمن حوارا شفافا وواسعا مع الجميع بدون إقصاء ، وأن تُراجع تدبيرها السابق بتعيين شخصية وطنية مُحترمة على رأس مجلس الجالية . كما أن منطق تدبير المصالحة لا يعني أشخاصا بعينهم ولا إرضاءات شخصية بقدر ما يعني تصحيح سياسة الدولة اتجاه مغاربة الخارج والاعتراف بحقوقهم السياسية دون مماطلة ولا تسويف، بمعنى أن تفتح حوارا سياسيا مسؤولا مع من يحمل سلطة القرار أو يُمثله بوضوح وشفافية. هل إنهاك صندوق مجلس الجالية بدعوة بعض الوفود وبعض الأشخاص إلى أوطيلات خمس نجوم بالعاصمة دون خطة طريق مُسبقة ولا سيناريو مُتفق عليه ومع "مسؤول" مُتهم بتخريب علاقة الدولة بالجالية يُمثل حقيقة نمودج حوار المُصالحة؟ أم أن الأمر لا يتعدى محاولة يائسة للمتهم المذكور لإنقاد نفسه من ورطة ذاع صيتها ووصل حتى التايلاند؟ لاأشك في نوايا وحسن نية الإخوان الذين لبوا دعوة ماسمي بالحوار وهم يعرفون ثقتي فيهم وفي مبادراتهم ورزانتهم لكنني مضطر للوقوف عند سؤال تتداوله الجالية عن من هم هؤلاء الذين اجتمعوا مع المتهم/المسؤول وماذا يُمثلون ؟ وماذا عن نتائج حوارهم المزعوم وعن مايسمونه بالمصالحة؟ المصالحة مع من وبأي ثمن وأغلب الوازنين في الجالية بتمثيليتهم أو بآرائهم أوبتاريخهم غائبون عن هذه المسرحية؟. على دقون من يُريد المفسدون القائمون على مجلس الجالية الضحك هذه المرة؟ كفى هرطقة وزندقة واستصغارا لمغاربة الخارج، والمطلوب بشكل مستعجل إقالة المسؤولين عن مجلس الجالية والمحاسبة القضائية للمتورطين في النهب والمحاسبة السياسية للمسؤولين عن الأخطاء القاتلة التي أفسدت علاقة الجالية بالدولة وتآمرت على إرادة الملك في المصالحة بعد الخطاب التاريخي لسنة 2005.  

 

لكن وبعد متابعة خطوات ما سمي بالمصالحة نجد أن الأمر لا يتجاوز محاولات يائسة لتجميل وجه المتورطين في نهب مجلس الجالية وفي التدبير الرديء لملف الجالية . بعد أن شربنا من كأس التضليل والاقصاء والاستغلال والتخريب المقصود لعلاقة الجالية مع وطنها من طرف بعض المتسلطين على هذا الملف لا يسعنا إلا أن نسأل عن الصفة التي يفتح بها هؤلاء ما يُسمونه بالحوار. أن نسأل عن كيف يجوز أن يُصبح مُوظف إداري مسؤول عن التخريب مُشرفا على البناء؟ وأن يدعي من داع صيته لذى الرأي العام الوطني في الداخل والخارج بتهمة نهب مال مؤسسة مجلس الجالية وبتقويض علاقتها مع الجالية صفة المُشرف على الحوار لاستعادة العلاقة مع الغاضبين منها ومن سياسة الدولة اتجاهها؟ كان أولى بالدولة إذا كانت حقيقة على علم بهذه المبادرة أن تُحاسب مثل هؤلاء أولا، وأن تقتح قنوات مُحايدة للحوار ،وأن تضمن حوارا شفافا وواسعا مع الجميع بدون إقصاء ، وأن تُراجع تدبيرها السابق بتعيين شخصية وطنية مُحترمة على رأس مجلس الجالية . كما أن منطق تدبير المصالحة لا يعني أشخاصا بعينهم ولا إرضاءات شخصية بقدر ما يعني تصحيح سياسة الدولة اتجاه مغاربة الخارج والاعتراف بحقوقهم السياسية دون مماطلة ولا تسويف، بمعنى أن تفتح حوارا سياسيا مسؤولا مع من يحمل سلطة القرار أو يُمثله بوضوح وشفافية.

 

هل إنهاك صندوق مجلس الجالية بدعوة بعض الوفود وبعض الأشخاص إلى أوطيلات خمس نجوم بالعاصمة دون خطة طريق مُسبقة ولا سيناريو مُتفق عليه ومع "مسؤول" مُتهم بتخريب علاقة الدولة بالجالية يُمثل حقيقة نمودج حوار المُصالحة؟ أم أن الأمر لا يتعدى محاولة يائسة للمتهم المذكور لإنقاد نفسه من ورطة ذاع صيتها ووصل حتى التايلاند؟ لاأشك في نوايا وحسن نية الإخوان الذين لبوا دعوة ماسمي بالحوار وهم يعرفون ثقتي فيهم وفي مبادراتهم ورزانتهم لكنني مضطر للوقوف عند سؤال تتداوله الجالية عن من هم هؤلاء الذين اجتمعوا مع المتهم/المسؤول وماذا يُمثلون ؟ وماذا عن نتائج حوارهم المزعوم وعن مايسمونه بالمصالحة؟ المصالحة مع من وبأي ثمن وأغلب الوازنين في الجالية بتمثيليتهم أو بآرائهم أوبتاريخهم غائبون عن هذه المسرحية؟. على دقون من يُريد المفسدون القائمون على مجلس الجالية الضحك هذه المرة؟ كفى هرطقة وزندقة واستصغارا لمغاربة الخارج، والمطلوب بشكل مستعجل إقالة المسؤولين عن مجلس الجالية والمحاسبة القضائية للمتورطين في النهب والمحاسبة السياسية للمسؤولين عن الأخطاء القاتلة التي أفسدت علاقة الجالية بالدولة وتآمرت على إرادة الملك في المصالحة بعد الخطاب التاريخي لسنة 2005.  








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



نزار بركة يقدم أرقاما صادمة عن أوضاع البلاد خلال 6 أشهر الاولى من التدبير الحكومي

المغرب على عتبات التقوبم

وقفات من أجل تكافئ الفرص لولوج المعاهد

مخيم للاجئين على ماشرف البرلمان بالرباط

مغاربة العالم تحت ظلال الازمة

صديق كبوري الاحتجاج ببوعرفة : هل هو غاية أم وسيلة ؟

السلطات بتطوان ترحل مرضى الأمراض العقلية إلى وجهات مجهولة دون إخبار عائلاتهم ا

إرتفاع سعر خردة النحاس يأجج سرقة الأسلاك النحاسية

أوريد: البام ليس مقدسا

مشاورات وهمية للمصالحة مع الجالية

مشاورات وهمية للمصالحة مع الجالية





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

العثماني يواجه في صمت معضلة "عدم كفاءة البروفيلات المقترحة" للأحزاب

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

العلمي: ملف ترشيح المغرب لمونديال 2026 سيكون في مستوى عال جدا

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

تأجيل النظر في قضية اختطاف رضيع من مستشفى ابن طفيل للشهر القادم

 
اقتصاد

سوق الصرف..ارتفاع سعر الدرهم بنسبة 0,13 في المائة مقابل الأورو

 
البحث بالموقع
 
أجندة
شبكة المقاهي الثقافية تنظم ليالي رمضان

 
في الذاكرة

رحيل الحارس الدولي السابق حميد الهزاز عن عمر 72 عاما

 
حوارات

الملك محمد السادس يخص وسائل إعلام ملغاشية بحديث صحفي هام

 
زووم سبور

الجامعة تمهل حسبان شهراً لتجاوز الخلافات

 
مغاربة العالم

عملية ثالثة لنقل المغاربة العالقين بليبيا تشمل 338 مواطنا

 
الصحراء اليوم

المغرب يحذر من استمرار استفزازات ومناورات "البوليساريو" في المنطقة العازلة بالكركرات

 

   للنشر في الموقع 

zoompresse@gmail.com 

اتصل بنا 

zoompresse@gmail.com

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية