كواليس زووم بريس
سحب ملف النقل من عمارة و بوليف

 
صوت وصورة

الملك محمد السادس والرئيس الفرنسي يكشفان عن الهوية البصرية لـ "البراق"


خطاب الملك محمد السادس في ذكرى المسيرة الخضراء


تفاصيل "سيناريو" اغتيال الصحفي خاشقجي


الدارالبيضاء تغرق مع اولى التساقطات


سذاجة الاحتلال

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

غالب هلسا: بين العواصم والسجون

 
أسماء في الاخبار

الرفيق نبيل يخسر دعواه ضد الرفيق الدرويش

 
كلمة لابد منها

حين يصل الامر لتدنيس العلم الوطني

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

عبداللطيف وهبي:معا ش البرلمانيين بين الإخلال الدستوري والحقوق المكتسبة

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

فيضانات و مفقودون جراء العواصف بافني و كلميم

 
من هنا و هناك

مواخير تحت يافطة صالون للتدليك

 
مغارب

انتهاء المهام الشائكة لهيئة العدالة الانتقالية في تونس

 
المغرب إفريقيا

الملك محمد السادس: إفريقيا في حاجة إلى نساء رائدات يسهمن في تغيير أوضاع بلدانهن

 
بورتريه

معرض الكتاب يلقي الضوء على تجربة السيد ياسين

 
 

فرنسيون يهربون من البطالة في بلادهم للعمل في المغرب
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 23 غشت 2012 الساعة 03 : 08


 

 

55 ألف فرنسي يقيمون في المغرب للاستمتاع ببهجة الحياة وللعمل بعد أن ضاقت عليهم سبل العيش في بلدهم.

 

 

كشفت مصادر صحفية فرنسية عن تنامي ظاهرة هجرة الشباب الفرنسيين إلى المغرب بحثا عن حظوظ أوفر للحياة في هذا البلد الشمال إفريقي.

وقال تقرير نشره موقع "فرنس 24" باللغة الفرنسية إن الأزمة الاقتصادية وارتفاع معدلات البطالة وعدم وضوح الرؤية للمستقبل في فرنسا دفعت أعدادا متزايدة من حملة الشهائد الفرنسيين إلى مغادرة فرنسا في اتجاه المملكة المغربية بحثا عن الشغل في الدار البيضاء والرباط ومراكش وغيرها من مدن البلاد.

وتتوزع نشاطات هؤلاء الفرنسيين على قطاعات البستنة والهندسة وايضا على بعث شركات خاصة، مستفيدين من أجواء الثقة التي يمنحها لهم رجال الأعمال في المغرب على عكس ما هو حاصل في أوروبا.

ونوه الموقع الفرنسي إلى أن المغرب أصبح منذ سنوات الوجهة المفضلة للفرنسيين الذين يبحثون عن الاستقرار خارج بلادهم. ووفقا لنفس المصدر، فإن عدد الفرنسيين الذين يقيمون في المغرب حاليا بلغ 55 ألفا.

ولئن وجد عدد من المتقاعدين منهم شروطا أيسر للحياة في المغرب من ذلك أن المعيشة في بلد الشمس كما يصفونه اقل كلفة، فإن الآلاف من الشبان خريجي الجامعة اكتشفوا فيه أيضا حظوظا كبرى للانطلاق في حياتهم المهنية على عكس ماهو متوفر في بلادهم.

وأمام انغلاق سوق الشغل أمامهم في بلاد فولتير، انتبه الشبان الفرنسيون إلى حيوية السوق التشغيلية المغربية، فآثروا الانطلاق في تجربتهم المهنية الأولى من المغرب البلد المسلم المنفتح والمتسامح والذي ينتمي إلى الدول الناطقة بالفرنسية وهو العامل الذي سهل اندماجهم.

كما يشجع قرب المسافة بين البلدين على أن يكون المغرب الوجهة المفضلة للفرنسيين.

ولا تبعد باريس عن الرباط إلا بأقل من ساعتين ونصف بواسطة الطائرة التي انخفضت أسعار تذاكرها بعدما فسحت السلطات المغربية مجال النقل الجوي أمام التحرير (السماء المفتوحة) وبات سعر تذكرة السفر من إحدى المدن الفرنسية إلى كثير من المدن المغربية يقل بكثير عن سعر النقل بالقطار السريع من مدينة إلى مدينة داخل فرنسا.

وتكتسي هجرة الشباب الفرنسي الحامل للشهائد إلى المغرب قصد الشغل أهمية بالغة جدا بالنسبة للمغاربة، لأنه وإلى حد قريب جدا كانت الصورة مقلوبة، وكان الشباب المغربي هو الذييحلم بالاستقرار في فرنسا.

ويفسر مراقبون هذا التحول بتحسن مؤشرات الأوضاع الاقتصادية في المغرب عكس ما يحصل الآن في فرنسا.








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



فرنسيون يهربون من البطالة في بلادهم للعمل في المغرب

نفق «تيديلي»..حلم الربط بين مراكش وورزازات المؤجل

التعليم الكاثوليكي يقطع أرزاق المدرسين المغاربة

الحزب الشيوعي الفرنسي يريد استرداد أمجاد الماضي على حساب المغاربة

ملاحظون فرنسيون يسجلون توفر كل شروط المحاكمة العادلة في قضية إكديم إزيك

برلماني أوروبي;لمغرب يعرف تطورا كبيرا في حقوق الإنسان واستقلال القضاء

فرنسا ترمي بكل ثقلها لدعم سياسة الأوراش الكبرى في المغرب

قضية الصحراء المغربية: ما بين ارتشاء ديك تشيني وبطرس غالي وتهافت المستفيدين المحليين من الامتيازات

هل أمير قاعدة الساحل موريتاني؟

المغرب يتصدر منتجي النبيد في المنطقة العربية

فرنسيون يهربون من البطالة في بلادهم للعمل في المغرب





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

المحاصصة ترسم ملامح المكتب السياسي الجديد للحركة الشعبية

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

مسيرة حقوقية لتفعيل توصيات "الانصاف و المصالحة"

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

محاربة موجة البرد.. الملك يأمر بإقامة مستشفيين عسكريين بأزيلال وأنفكو

 
اقتصاد

الجبهة الوطنية لإنقاذ " سامير" تدعو الى خلق شركة مختلطة لانقاد المصفاة

 
البحث بالموقع
 
أجندة
الفنان محمد رزين يفتتح مقهى ثقافي تمارة

 
في الذاكرة

رجال من حرب اكتوبر

 
حوارات

العنصر يحمل العثماني مسؤولة التأخير في تحويل الاختصاصات المركزية إلى الجهات وتفعيل برامج التنمية الجهوية

 
زووم سبور

الملك يهنئ في مكالمة هاتفية فريق الرجاء بعد تتويجه بكأس "الكاف"

 
مغاربة العالم

ثلاث سنوات سجنا لمغربي مرحل من اسبانيا

 
الصحراء اليوم

كوهلر: المائدة المستديرة بجنيف خطوة مهمة نحو مسلسل سياسي متجدد لمستقبل الصحراء

 

   للنشر في الموقع 

zoompresse@gmail.com 

اتصل بنا 

zoompresse@gmail.com

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية