كواليس زووم بريس
الاسباب الحقيقية لاعفاء جميلة العماري

 
صوت وصورة

تفاصيل حول تفكيك شبكة دولية لتهريب الكوكايين بالطائرات ضواحي بوجدور


الملك محمد السادس والرئيس الفرنسي يكشفان عن الهوية البصرية لـ "البراق"


خطاب الملك محمد السادس في ذكرى المسيرة الخضراء


تفاصيل "سيناريو" اغتيال الصحفي خاشقجي


الدارالبيضاء تغرق مع اولى التساقطات

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

غالب هلسا: بين العواصم والسجون

 
أسماء في الاخبار

الرفيق نبيل يخسر دعواه ضد الرفيق الدرويش

 
كلمة لابد منها

حين يصل الامر لتدنيس العلم الوطني

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

المصطفى المعتصم :نداء إلى وزيري العدل والداخلية

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

فيضانات و مفقودون جراء العواصف بافني و كلميم

 
من هنا و هناك

مواخير تحت يافطة صالون للتدليك

 
مغارب

انتهاء المهام الشائكة لهيئة العدالة الانتقالية في تونس

 
المغرب إفريقيا

الملك محمد السادس: إفريقيا في حاجة إلى نساء رائدات يسهمن في تغيير أوضاع بلدانهن

 
بورتريه

معرض الكتاب يلقي الضوء على تجربة السيد ياسين

 
 

الداخليةترفض تمكين شركات إسبانية من صفقة النقل افي طنجة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 غشت 2012 الساعة 45 : 09


استبشر سكان طنجة خيرا بعد قرار  رفض وزارة الداخلية تمكين مجموعة شركات إسبانية من صفقة التدبير المفوض لقطاع النقل الحضري في طنجة ، بعدما قرّر المكتب الجماعي رهن القطاع ل10 سنوات أخرى بيد شركة «أوطاسا».

وكشف قرار وزارة الداخلية، القاضي برفض تفويت قطاع النقل الحضري في طنجة لشركة أجنبية، الغموضَ الذي يلُفّ هذه القضية، وخاصة ما يتعلق منها بهوية الشركتين الإسبانيتين، اللتين تشاركان شركة «أوطاسا» في المجموعة التي ظفرت بطلب العروض.

وكانت وزارة الداخلية قد رفضت أن تحظى المجموعة الإسبانية بأحقية التدبير المفوض لقطاع النقل الحضري عبر الحافلات في طنجة. وحسب مصادر جماعية مسؤولة، فإنّ لرفض الداخلية عدة مبررات، على رأسها عدم توفير إحدى الشركتين الإسبانيتين الجديدتين للضمانات البنكية المحددة في 300 مليون درهم، إلى جانب عدم توفرهما على الخبرة الكافية التي تسمح لهما بتدبير قطاع النقط بصفة احتكارية في مدينة مليونية مثل طنجة، ومن الأكيد أن هناك أسبابا كثيرة أخرى، بعضها خطير، لم تفصح عنه وزارة الداخلية.

و من بين أبرز الأسباب التي دفعت الداخلية لإلى الاعتراض على الصفقة هي أن هوية شركتي «إيمبريسا مارتين» و»إمبريسا رويس» ما يزال يلفّها الغموض، خاصة أن إطارات جمعوية وسياسية في مقدمتها حزب الحركة الشعبية، المنتمي إلى المعارضة داخل المجلس الجماعي لطنجة، كانت قد لمّحت إلى إمكانية أن تكون هاتان الشركتان قد خرجتا من رحم شركة «أوطاسا» نفسها، من أجل أن تستمر في تحكمها في قطاع النقل الحضري الذي ظلت تسيطر عليه ل12 سنة، علما أن سكان المدينة سبق أن خرجوا في مظاهرات مطالبة برحيلها، بسبب تدني خدماتها وتسببها في حوادث مميتة.

و ارتيط اسم حافلات «أوطاسا» في ذهنية سكان  طنجة  بالحوادث الدموية التي تسببت فيها خلال السنوات الإثنى عشرة التي عملت خلالها في المدينة، وكانت أكثرها دموية الحوادثُ التي وقعت خلال السنوات الثلاث الأخيرة، والتي كان مردّها الحالة الميكانيكية المتردية لأسطول الشركة، إلى جانب السرعة المفرطة لبعض سائقيها.








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



دراسة ترسم صورة قاتمة عن قبور موتانا

أزيد من 50 ألف مغربي تقتلهم الكلاب سنويا

النص الكامل لاستجواب جريدة المساء مع عبد الحميد أمين

أولمبيو المغرب يعربون عن خيبتهم بعد الفشل في دورة لندن

الاتحاد الاشتراكي يطالب الحكومة بالإعلان عن فشل إصلاح المنظومة التربوية

دعم مالي جديد للمغرب بقيمة 112 مليون أورو

حذر المستثمرين وراء هبوط سوق الأسهم في المغرب

المغرب: معدل البطالة يتراجع إلى 8.1 في المائة

من أجل المناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز

أحمد... من ماركسي إلى إسلامي

الداخليةترفض تمكين شركات إسبانية من صفقة النقل افي طنجة





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

الشبيبة الاتحادية تطلق مشروع "انفتاح" نحو الفعاليات الشبابية

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

البرلمان الأوروبي يصادق بأغلبية ساحقة على الاتفاق الفلاحي مع المغرب

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

جهة درعة تافيلات تتصدر خريطة الفقر بالمغرب

 
اقتصاد

تقرير يحذر من أزمة مائية غير مسبوقة ويندد بالاتجار في العطش

 
البحث بالموقع
 
أجندة
الفنان محمد رزين يفتتح مقهى ثقافي تمارة

 
في الذاكرة

رجال من حرب اكتوبر

 
حوارات

العنصر يحمل العثماني مسؤولة التأخير في تحويل الاختصاصات المركزية إلى الجهات وتفعيل برامج التنمية الجهوية

 
زووم سبور

الملك يهنئ في مكالمة هاتفية فريق الرجاء بعد تتويجه بكأس "الكاف"

 
مغاربة العالم

شباب مغاربة العالم يجتمعون بافران حول “العيش المشترك”

 
الصحراء اليوم

كوهلر: المائدة المستديرة بجنيف خطوة مهمة نحو مسلسل سياسي متجدد لمستقبل الصحراء

 

   للنشر في الموقع 

zoompresse@gmail.com 

اتصل بنا 

zoompresse@gmail.com

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية