زووم بريس            بنكيران و شباط في برنامج الخيط الابيض            سيارة عملاقة "ولاه أوباما باباه ما عندو" تتجول بالرباط            هل تنفع المواسات في انقاد افلاس المنظومة التعليمية            تم توقيف سيارة من نوع مقاتلة بالمناطق الحدودية الشرقية بين المغرب والجزائر محملة بكمية من الحديد             وكالة إشهارية تستعمل شبيهة أميناتو حيضر في لوحة إشهارية            القاء القبض على عشاب بتهمة اعداد دردك مسمن مؤخرات النساء             حمار يلج القسم و يريد ان يتسجل في الماستر مستقبلا             إعتصام ثلاثة صحافيين من البيان أمام النقابة الوطنية للصحافة            كبش يجرب حظه في مدرسة سد الخصاص           
كواليس زووم بريس
الامانة العامة للمصباح تتحول لبورصة الاستقالات الملغومة

 
صوت وصورة

فاجعة طنجة


المستشفى الميداني المغربي في بيروت يقدم خدماته


الملك محمد السادس يأمر بإرسال مساعدة إنسانية عاجلة إلى لبنان


من يمول “مراسلون بلا حدود”


الملك محمد السادس يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

عبد الوهاب عيساوي يفوز بالجائزة العالمية للرواية العربية

 
أسماء في الاخبار

الفشل يلاحق البكوري اينما حل و ارتحل

 
كلمة لابد منها

الاعلام الفرنسي يتكتم عن مصدر معلومات ملف كنيسة مونبليه

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

معركة احزاب الاغلبية الحكومية حول قانون22.20.. وقلبي مع علي وسيفي مع معاوية ...!

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

حماية المال العام تحمل المنتخبين ووزارة الشغل وأمانديس مسؤولية فاجعة طنجة

 
من هنا و هناك

قناة امريكية تخلط بين موناكو و موروكو

 
مغارب

الحوار الليبي في المغرب.. آلية اختيار المناصب السيادية حسمت

 
المغرب إفريقيا

مجموعة مغربية تستحوذ على 51 في المئة من أسهم شركة "مونارش"الكينية للتأمين

 
بورتريه

معرض الكتاب يلقي الضوء على تجربة السيد ياسين

 
 

الأزواد: اتفاق الجزائر كأنك يأبوزيد ما غزيت
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 مارس 2015 الساعة 22 : 21


 

 

 

على الانصاري

 

بعد جولات خمس، اجتماع  تشاوري، قيل انه الحاسم في تحديد موقف حركات الازواد من اتفاق الجزائر، الذي لم يحمل معه ايا من مطالب الازواديين، كأن مالي كانت تتفاوض مع نفسها بل مع الوسيط، وفي الاخير وقعت اتفاقية معه ومع مليشيات انشأتها من رحم الازواديين انفسهم، مقنعة المجتمع الدولي بمزايا اتفاق  يغفل مطالب الطرف الاخر.

 على مدار سنة، و خلال الجولات الخمس، كانت الجزائر ،في كل جولة تصيغ مشروع اتفاق يقوي من لاءاتها ولاءاتحليفتهامالي ،ويسترضي المستعمر السابق  فرنسا، ويهمش الطرف الأزوادي، رغم ذلك وبحسن نية نستمر في التفاوض، لعل الصيغة المقبل لمشروع اخوننا الجزائريين ينظر الينا نظرة رحمة، و يتذكر تلك القواسم المشتركة والدماء المختلطة والثقافة الواحدة، لكن الطغمة المسيطرة على حكم الدزار تصر على فصل العضو عن الجسد؟ ياللحسرة.

 اعتقد  شخصيا، بأن حركات الازواد اليوم في موقف حرج جدا، والمبادرة تضيق يوما بعد يوم، فهم ان وقعوا على الاتفاق سيتنازلون فيه عن كل شيء من اجل لا شيء، والدليل هو ان اتفاق 1997، او ماسمي المعاهدة الوطنية لم يطبق منه شيء، وهو للإشارة افضل بكثير مما تم توقيعه في الجزائر.

 وان لم يوقعوا على تلك الاتفاقية المخزية ، زادت الضغوط الدولية عليهم وجروا لحرب مع قوات المانيسما الدولية، وربما  جروا الى الاقتتال و التفتيت الداخلي، في وقت  الازواديين في امس الحاجة الى الوحدة والاصطفاف صفا واحدا.

   منذ توقيع اتفاق وغادغو، والذي انتخب على اساسه الرئيس الحالي ابراهيم ابوبكر كيتا، بناءا على دستور لا يعترف بالوضعية الخاصة للإقليم التي نطالب بها، وأجريت  بناءا عليه انتخابات برلمانية، قاطعها الازواديين، ولم تكن هناك التزامات من الطرف الاخر باجراءها  بعد الاتفاق الذي سيبرم في المفاوضات،  بدأت الحركات تفقد المبادرة على المستوى القانوني والدستوري.

  منذ ذلك الحين ، ومواقف الحركات بين الاعتراف بوحدة مالي احيانا، وانكارذلك احيانا اخرى ، وعدة تناقضات، بينما ظل ممثلي مالي والمجتمع الدولي يتحججون بضرورة احترام دستور مالي، وهو ما عبر عنه رئيس وزراء مالي موديبوكيتا ، قبيل انطلاق الجولة الخامسة " نرفض اي اتفاق لا يتوافق مع دستور مالي".

 الان مالي تستعد لانتخابات بلدية في ابريل المقبل، والتي اعلنت عنها قبل انطلاق الجولة النهائية،  وهي تعرف بأن ما سيتم الاتفاق عليه لن يخرج عن دائرة ما هو مسطر في دستورها، الذي اعترفت به الحركات عن غير"قصد ربما " في اتفاق واغادغو.

 خلال الجولات الخمس، وكما سبق تم تسويق عدد من مشاريع الاتفاقيات، وطلبت الحركات باجراء تعديلاتها عليها،كانت كل تلك المشاريع بعيدة عن توجهات ومطالب الحركات، رغم ذلك ظلت الحركات تفاوض وتحضر للجولات، اذن على مادا كانت تتفاوض وتتناقش؟ كل المشاريع غابت عنها تلك الوضعية الخاصة بما فيها الفيدرالية والحكم الذاتي وما يدخل في شاكلتها.

  الان بعد كل هذه الجولات ومشاريع السلام، الغير منصفة، هل حركات ازواد قادرة على المطالبة بإعادة التفاوض على اسس منصفة، تأخذ بعين الاعتبار مطالب الطرفين، وتلزم كل طرف بتقديم تنازلات مقابل تنازل الطرف الاخر، مع استحشاد دعم دولي لهذه الخطوة.

 واذا كانت المجتمع الدولي يستعجل توقيع اتفاق سلام ، ينهي الصراع ويعيد الامن للمنطقة، فعليه ان يعرف بأن المظالم التي طالت الساكنةالازوادية لن تندمل وان  التعايش الاثني يستحيل ان يعود كما كان، وليس بإمكان الحركات تسليم الازواديين للاثنيات المختلفة في مالي للانتقام منهم على افعال لم يرتكبونها، حادثة غاو مثال.

 








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



حذر المستثمرين وراء هبوط سوق الأسهم في المغرب

الذبيحة السرية تعود لإغراق الأسواق بالدار البيضاء

مخيم للتجارة بمأساة الصحراويين.. في تندوف الجزائرية

مراكش تحتضن الدورة 18 للمؤتمر الدولي حول الطاقة الشمسية في شتنبر المقبل

مقتل مهرب مغربي على يد قوات الجيش الجزائري بمنطقة الساحل

الآزمي: المغرب يجتاز صعوبات ظرفية

أحمد الريسوني: هناك تحولات عميقة ونوعية حصلت في المغرب

المفكر والكاتب الجزائري واسيني الأعرج : الإسلاميون لم يقوموا بالثورة بل ركبوا عليها

مصور يقاضي كبير السجانين

فتيحة الداودي :مجانية التعليم العالي بالمغرب، أية مجانية ؟

الأزواد: اتفاق الجزائر كأنك يأبوزيد ما غزيت





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

الحكومة تحدد تواريخ الاستحقاقات الانتخابية

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

برلمان القارة العجوز يتحول لبوق للشعبوية

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

دينامية جمعوية تنتقد الاقصاء في اعداد التقرير الدوري حول وضع المرأة بالمغرب

 
اقتصاد

البنك الدولي يتوقع نموا بالمغرب سيبلغ 4,6 في المائة سنة 2021

 
البحث بالموقع
 
أجندة

شبكة المقاهي الثقافية تنظم ملتقاها الجهوي بسيدي قاسم

 
في الذاكرة

في رحيل الدكتور عبد المجيد بوزوبع

 
حوارات

العنصر يحمل العثماني مسؤولة التأخير في تحويل الاختصاصات المركزية إلى الجهات وتفعيل برامج التنمية الجهوية

 
زووم سبور

رئيس "الكاف" يناقش البنيات الرياضية الإفريقية بالمغرب

 
مغاربة العالم

المضيق.. 310 من المواطنين العالقين باسبانيا يلتحقون بديارهم بعد انتهاء فترة الحجر الصحي

 
الصحراء اليوم

الأسد الافريقي2021.. راجمات هيمارس تصل إلى منطقة المحبس

 

   للنشر في الموقع 

[email protected] 

اتصل بنا 

[email protected]

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية