زووم بريس            بنكيران و شباط في برنامج الخيط الابيض            سيارة عملاقة "ولاه أوباما باباه ما عندو" تتجول بالرباط            هل تنفع المواسات في انقاد افلاس المنظومة التعليمية            تم توقيف سيارة من نوع مقاتلة بالمناطق الحدودية الشرقية بين المغرب والجزائر محملة بكمية من الحديد             وكالة إشهارية تستعمل شبيهة أميناتو حيضر في لوحة إشهارية            القاء القبض على عشاب بتهمة اعداد دردك مسمن مؤخرات النساء             حمار يلج القسم و يريد ان يتسجل في الماستر مستقبلا             إعتصام ثلاثة صحافيين من البيان أمام النقابة الوطنية للصحافة            كبش يجرب حظه في مدرسة سد الخصاص           
كواليس زووم بريس
عميل المخابرات السابق ميلود التونزي يخسر دعواه بباريس ضد جوزيف توال

 
صوت وصورة

فيديو من مخبأي الخلية الإرهابية الموالية لـ "داعش" المفككة بالحوز


الملك عبد الله يشكر الملك محمد السادس لموقفه حول القدس


المديرية العامة للأمن الوطني أحدثت في 16 ماي 1956 .. صور نادرة


نبيل بنعبدالله : الإصلاح ماشي فقط فاللغة والقانون الإطار خاصو يدوز


انهيار منزل من ثلاث طوابق بالفقيه بنصالح

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

نجيب محفوظ... إيقاع حياة منتظم مثل دقّات "بيغ بن"

 
أسماء في الاخبار

انتقادات واسعة لعبيابة بسبب زلاته التي لا تنتهي

 
كلمة لابد منها

إجماع تام على إدانة حرق العلم الوطني بباريس

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

علي لطفي: " المعلمون الشباب: مستقبل مهنة التعليم"

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

هيئة حقوقية تفضح خروقات التعمير و البناء بواد لاو

 
من هنا و هناك

مواخير تحت يافطة صالون للتدليك

 
مغارب

ورشات في تونس حول اليات العدالة الانتقالية

 
المغرب إفريقيا

اجتماع بأبوجا مع المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا حول مشروع خط أنبوب الغاز بين نيجيريا والمغرب

 
بورتريه

معرض الكتاب يلقي الضوء على تجربة السيد ياسين

 
 

الاسباب الحقيقية لاستثمار عملاق الطيران المدني بوينغ بالمغرب
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 شتنبر 2016 الساعة 40 : 17


 

 

 

كشف استقرار عملاق الطيران المدني  بوينغ بالمغرب مرة اخرى الثقة في جاذبية المملكة،  ونضج اقتصادها وكفاءة مواردها البشرية . وهي مؤهلات حاسمة جاءت ثمرة استراتيجية متعددة الأبعاد يتم تفعيلها  من خلال رؤية ملكية بعيدة المدى لتحديث الاقتصاد المغربي ، وبفضل استقرار مشهود به والذي يحفز بشكل مستدام الاستثمار والتنمية.

 

 

ومن شأن مشروع  “بوينغ” الضخم بالمغرب،  احداث طفرة نوعية على مستويات عدة، خصوصا فيما يتعلق بإنعاش سوق الشغل وتعزيزها، وتوفير مكاسب كبيرة لليد العاملة المغربية. وفي هذا الصدد تشير المعطيات المتوفرة، إلى أن المشروع سيوفر ما لا يقل عن 8000 فرصة شغل، إضافة إلى رقم معاملات سنوي، يعادل مليار دولار، وهو ما شأنه أن ينعكس بآثار إيجابية على الاقتصاد الوطني والتنمية البشرية.

 

 

إستمرارية المؤسسات

 

 

وتزامن إطلاق هذا المشروع  الضخم في الظروف الحالية الخاصة، وهي الانتخابات التشريعية بالمغرب، مما يؤشر على  رسائل متعددة ، ومنها الثقة الكبيرة التي تحظى بها المملكة المغربية، عند الشركاء الاقتصاديين العالميين، ومنهم شركة “بوينغ” بطبيعة الحال.

 

 

ومن أسباب هذه الثقة الكبيرة في المملكة، السيرورة العادية للحياة السياسية بالبلاد رغم ظرف الانتخابات و هو ما تجسده المؤسسة الملكية الضامنة لاستقرار و استمرار المؤسسات، كما تؤشر على متانة المؤسسات الوطنية المتحدة حول الخيارات الاستراتيجية تحت قيادة رئيس الدولة الذي يملك رؤية بعيدة المدى للتطوير و التنمية . كما أن المغرب يعتبر منذ سنوات عديدة، بمثابة فاعل اقتصادي مؤهل بالنسبة إلى جميع المجموعات الاقتصادية الدولية، بالإضافة إلى أن تطلعه على الدوام نحو المستقبل، ويبذل كافة الجهود الممكنة لتحقيق ذلك.

 

 

 

كفاءات مغربية عالية ورأس مال بشري لا يقدر بثمن

 

 

 

وتبقى إحدى المميزات الأكثر أهمية في هذه المعادلة، وهي خصوصية المغرب، الذي ورغم تواجده بمنطقة جيوسياسية تعيش أزمات متتالية، فإن ذلك لا يمنع المستثمرين الأجانب من التوجه إلى المغرب والاستثمار به، نظرا لكل المزايا المتوفرة، خاصة ما يتعلق بالاستقرار الذي يعيشه المغرب.  و يعتبر  الانفتاح المغربي على السوق الاقتصادية العالمية،  من خلال الاتفاقيات التجارية العديدة التي وقعها المغرب مع دول أجنبية عديدة، وكذا مناطق اقتصادية حرة هنا و هناك، وكذا  الاختيار الملكي الحاسم  في تنويع الشراكات الاقتصادية الاستراتيجية، في تفاعل تام مع تمظهرات العولمة التي اجتاحت العالم بأسره ومحت كل الحدود.

 

 

و تعتبر هذه النظرة الاستباقية المستقبلية للاقتصاد المغربي،  وبالا على اعداء المغرب الذين يصابون بالذهول جراء نجاخ المغرب الاقتصادي في ظرفية عالمية صعبة و متأزمة.

 

 

و تبقى مسألة التكوين وأهمية رأس المال البشري في هذه المعادلة  هي قطب الرحى ، فبالنظر إلى السياسة التي ينهجها المغرب في مجال التكوين، يكون مشروع “بوينغ” قد أبدى الكثير من الاهتمام بالموارد البشرية المغربية، على غرار باقي الفاعلين الاقتصاديين في العالم،  و هو ما سيمكن رأس المال البشري المغربي من الانفتاح على مهن أخرى أكثر تطورا وأكثر مردودية و في مرتية متقدمة فيما يخص فائض القيمة التقنية.

 

 








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



مهرجان الطرب الغرناطي يحتفي بثلة الفنانين المساهمين في تكريس وصيانة هذا التراث الاصيل

أفارقة ينجحون في اقتحام سياج مليلية‎

حسن طارق :حالة تواصلية

محاولة اقتحام سياج مليلة صبيحة الأحد

هجرة سرية: 15 شاب من العيون يقضون أسبوعا في بحر كناريا

تعزيزات أمنية إسبانية بثغر مليلية المحتلة

فعاليات صحراوية تنتقد منطق الاقصاء لمؤسسة كندي

محامية تتابع زيان بتهمة السب و القذف

بوشعيب الرميل يبحث مع نظيره الإسباني التعاون الثنائي في المجال الأمني

إحالة وزارة الداخلية ملف حزب "الربيع الديمقراطي المغربي" على المحكمة الادارية بالرباط

الأسباب الحقيقية لسحب البساط من تحت أقدام روس

أسرار الأجندة التي تحكم طبيعة عمل مؤسسة كينيدي

أب يقترف مجزرة في حق أسرتة بالرباط

جمعية حقوقية تحدد الاسباب الحقيقية لفاجعة تيشكا

حوار رئيسة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان مع جريدة "المساء"

شهود سنوات الرصاص يستحضرون شهاداتهم في ندوة دولية بالرباط

الوفا يقرر تنقيل النواب و مديري الأكاديميات

أحمد الزيدي مبادرة من أجل إعادة بناء الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية

من يتحمل اختلالات القناة الثانية

عاجل من الجزائر:اعتقال الوفود المتجهة لتأسيس الاتحاد المغاربي لمحاربة البطالة والعمل الهش





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

عثمان الطرمونية كاتبا عاما لمنظمة الشبيبة الاستقلالية تليكسبريس

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

CNDH ينفي ممارسة التعذيب في حق معتقلي أحداث الحسيمة

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

فشل النموذج السجني بالمغرب

 
اقتصاد

اطاك المغرب ترسم صورة سوداء عن المخطط الاخضر

 
البحث بالموقع
 
أجندة

عبدالسلام شرماط يوقع أيامه الخائنة بالقنيطرة

 
في الذاكرة

رجال من حرب اكتوبر

 
حوارات

العنصر يحمل العثماني مسؤولة التأخير في تحويل الاختصاصات المركزية إلى الجهات وتفعيل برامج التنمية الجهوية

 
زووم سبور

حاليلوزيتش يعلن عن قائمته الرسمية لمبارتي موريتانيا وبوروندي

 
مغاربة العالم

مجلس الجالية المغربية بالخارج يندد بحرق العلم الوطني بباريس

 
الصحراء اليوم

الثقافة رافعة من روافع التنمية القروية محور لقاء بكلميم

 

   للنشر في الموقع 

[email protected] 

اتصل بنا 

[email protected]

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية