مرحبا بكم في موقع زووم بريس موقع اخباري يتجدد على مدار اليوم         الملك محمد السادس يعطي انطلاقة مشروع تمديد الخط 2 لترامواي الرباط - سلا             اعتقالات جديدة في ملف خلية فاس الارهابية             صحيفة جزائرية تهاجم مساهل وتصف أقواله ضد المغرب بالإجرامية             إلياس يعود و دورة استثنائية للمجلس الوطني للبام كمخرج للأزمة             هبة طبية عاجلة إلى جمهورية مدغشقر بتعليمات ملكية             والد زعيم جبهة البوليساريو السابق يوارى الثرى بالعيون وسط جنازة مهيبة             موقع البنك الدولي يفضح مغالطات عبد القادر مساهل حول تصنيف مناخ الاعمال             الوداد يتأهل إلى نهائي دوري أبطال إفريقيا بعد فوزه على فريق إتحاد الجزائر             إلياس يخرج من الباب و يعود من النافذة             مساهل يتحول لأضحوكة بسبب خرجته المتهورة ضد المغرب             وفاة الخليلي الركيبي والد الزعيم السابق لجبهة البوليساريو             مصرع ستة أشخاص وإصابة 13 آخرين في حادثة سير مروعة بين طنجة والعرائش             الرباط..وزارة الخارجية تستدعي القائم بالأعمال بسفارة الجزائر على خلفية التصريحات الخطيرة لمساهل             بسبب توالي النكسات مساهل يفقد ناصية المنطق             BCIJ يطيح بعصابة متخصصة في الاختطاف والاحتجاز وطلب فدية             الدورة الثانية والعشرون لمهرجان سينما المؤلف ما بين 27 أكتوبر و 4 نونبر بالرباط             الملك يدشن مشروع توسعة معهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات             توقيف أربعة طلبة بالجديدة بتهمة اختطاف واحتجاز رجل أمن             اللجنة الفرعية الأممية لمنع التعذيب تزور المغرب من 22 إلى 28 أكتوبر الجاري             انفجار قنينات غاز بشاحنة بتنغير يطرح مسألة السلامة و الامن من جديد             ليلى الشافعي تنشر الوجه المظلم ل"إتحاد كتاب المغرب"..إحتيال سرقة وجنس وخيانة             المواد المحجوزة لدى خلية فاس الإرهابية سوائل ومساحيق تدخل في صناعة المتفجرات             هورست كولر يحل بمخيمات تندوق وسط مخاوف من لجم الاصوات المعارضة للقيادة             نقابة الصحافة تدخل على خط منع "الهاشمي" للصحافيين من ولوج لقاء العثماني             النيابة العامة تلتمس ضم ملفات جميع المتهمين في ملف الحسيمة للارتباط في جلسة واحدة             العرايشي و عياد يراقبان المحتجين امام التلفزيون عبر كاميرا للمراقبة             الملك محمد السادس يدشن مركز طب القلب بالمستشفى العسكري محمد الخامس بالرباط             الهاشمي يمنع صحافيين من ولوج منتدى الوكالة لاسباب "مزاجية"             نشرة إنذارية: عواصف رعدية قوية وبرد في ابتداء من اليوم             العثماني في حالة شرود و خرجته الاعلامية بوكالة الهاشمي باهتة             وقفة احتجاجية امام تلفزيون العرايشي            احتجاج على حضور بيريز            معركة بالصحون و الكراسي بمؤتمر حزب الاستقلال            الحافلات الكهربائية تشرع في تقديم خدماتها بمراكش            مولاي هشام: قرار ترحيلي من تونس اتخذ على مستوى الرئيس            زووم بريس            كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية           
كواليس زووم بريس
حرارة الهواتف تشتعل بين أخنوش و أوجار

 
صوت وصورة

وقفة احتجاجية امام تلفزيون العرايشي


احتجاج على حضور بيريز


معركة بالصحون و الكراسي بمؤتمر حزب الاستقلال


الحافلات الكهربائية تشرع في تقديم خدماتها بمراكش


مولاي هشام: قرار ترحيلي من تونس اتخذ على مستوى الرئيس

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

الدورة الثانية والعشرون لمهرجان سينما المؤلف ما بين 27 أكتوبر و 4 نونبر بالرباط

 
أسماء في الاخبار

عثمان فردوس الوزير "الشبح" الذي يظهر و يختفي

 
كلمة لابد منها

"هيومن رايتس ووتش" تأخد المشعل من مجلس اليزمي و تقحم الملك في "ملف الريف"

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

الزهاري يلقن ياسمنة بادو درسا عبر رسالة مفتوحة

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

توزيع المنح السنوية يغضب جمعيات محلية بالجماعة الترابية لفم زكيد

 
من هنا و هناك

مواخير تحت يافطة صالون للتدليك

 
مغارب

مساهل يتحول لأضحوكة بسبب خرجته المتهورة ضد المغرب

 
المغرب إفريقيا

انضمام المغرب لمجموعة "سيدياو" يسير على الطريق الصحيح

 
بورتريه

العثماني طبيب نفساني يفاوض الشعبويين و محترفي السياسة

 
 

لحسن اليوسي ناضل من أجل ترسيخ التنوع الثقافي واللغوي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 22 أكتوبر 2012 الساعة 18 : 11


 

 

عبد الحق لمريني مؤرخ المملكة: 

 لحسن اليوسي ناضل من أجل  ترسيخ التنوع الثقافي واللغوي

 

إنها بادرة طيبة لمركز لحسن اليوسي للدراسات والأبحاث السياسية بقيمها للتذكير بالحقائق التاريخية التي لا غبار عليها والتي لا يمكن أن تمحى من الذاكرة الوطنية.

 

حسن اليوسي سليل أيت يوسي التي ينتمي إليها الفقيه والعالم أبو علي لحسن اليوسي صاحب كتاب " الرسائل"، هو ابن من الأبناء البررة لمدينة صفرو، خلف والده في مركز القيادة من سنة 1924 إلى ألأربعينات من القرن الماضي. كان يعارض بعض التصرفات الغير اللائقة بكرامة الشعب المغربي ووحدته العقائدية التي تصدر عن رجال الحماية الفرنسية، ومنها الظهير المدعو " البربري" وليس من البربرية إلا الاسم الذي يفرق بين المغاربة في الأحكام الشرعية، ويدعو " البرابرة" بتعبير العصر إلى العمل بأعرافهم القديمة، والتخلي عن القوانين الشرعية للدين الإسلامي.

 

كما امتنع لحسن اليوسي عن التوقيع على بيعة سلطان غير شرعي وهو محمد بن عرفة الدمية التي كان يحركها كالبيدق الذين كانت لا تهمهم مصلحة البلاد بتعاون مع رجال أركان الحماية الفرنسية المتعصبين بالمغرب. لقد حزن لحسن اليوسي حزنا شديدا لنفي محمد الخامس رحمه الله إلى منفاه السحيق، والذي كانت تربطه به علاقة خاصة، وكان يتردد جلالته كثيرا رفقة ولي عهده الأمير مولاي الحسن على أسرة أيت يوسي بالأطلس المتوسط، وكان يتجادل الحديث مع جلالته في موضوع الأخطار المحدقة بالمغرب من جراء السياسة الفرنسية المتعسفة إزاء الحركة الوطنية المغربية.

 

ولما حصل المغرب على استقلاله، أسند إليه جلالة الملك محمد الخامس طيب الله ثراه وزارة الداخلية في حكومة امبارك البكاي- الذي كان باشا لمدينة صفرو- والذي فقد ساقه الأيمن في الحرب العالمية الثانية، وكان مستعدا لفقد ساقه الثاني من أجل حصول المغرب على حريته واستقلاله. كما أسند إليه جلالته رحمه الله عضوية مجلس التاج إلى أن انعزل عن السلطة وغادر المغرب إلى اسبانيا، جراء أحداث خطيرة جرت بتافلالت لأسباب سياسية كادت أن تعصف باستقلال المغرب الفتي لولا أن وقفت قواتنا المسلحة الملكية بالمرصاد، تحت قيادة ولي العهد آنذاك ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية جلالة الملك الحسن الثاني طيب الله ثراه.

 

كان لحسن اليوسي لا يحظى فحسب بتقدير من جانب الفرنسيين أنفسهم لمعارضته الصامدة لبعض قراراتهم التعسفية، ولكن حتى من جانب الأوساط الوطنية والاجتماعية المغربية لوقفه الوطني لما امتنع عن الاعتراف بسلطان الحماية الفرنسية، ولمناهضة الذين كانوا في ركبها- خلافا لما عرف عن غيره من الذين نصبتهم الإقامة العامة الفرنسية قيادا على قبائلهم – من طاعة عمياء لأوامرها، وتعليماتها التي لم تكن بثاتا في صالح قبائلهم خاصة، وفي صالح الشعب المغربي عامة. وقد عمل لحسن اليوسي على استقطاب عدد من المدن الأطلسية إلى الحركة الوطنية، التي كان يعمل معها ومع جيش التحرير في سرية تامة بنواحي الأطلس، لربط الجبل والحاضرة وللعمل سويا لإحقاق الحق، وإزهاق الباطل ضاربا عرض الحائط بما يترتب عن ذلك من أخطار قد تهدد مصير حياته. وهذا مما دفع الفرنسيين إلى نفيه إلى بنسليمان ثم إلى الصويرة إلى أن عاد جلالة الملك محمد الخامس رحمة الله عليه إلى عرشه معززا مكرما منتصرا.

 

وما لبث لحسن اليوسي بالإضافة إلى مهامه السياسية، أن كان يناضل للدفاع عن تنوع الثقافات واللغات في بلادنا، والعمل على المحافظة عليها كتراث وطني لا محيد عنه، والذي يفتخر به كل المغاربة وهم متشبثون بمقوماتهم، ووحدة تراب وطنهم، وبموروثهم الثقافي الأمازيغي- العربي الإسلامي، متصدين لكل من يمس هويتهم المتأصلة التي هي ملك لكل المغاربة كيفما كانت أصولهم أمازيغية أو عربية أو أندلسية أو أفريقية، وبها معتزون وعليها محافظون.

 

هذا باختصار شديد هو لحسن اليوسي الذي ملأ اسمه فضاء الأطلس، الرجل الوطني الغيور على بلاده وأهلها من طينة امبارك البكاي، والطاهر أوعسو، والمحجوبي أحرضان، والدكتور الخطيب وغيرهم. فجاء هذا التكريم في وقته حتى لا يطويه النسيان، وحتى يبقى ذكره يملأ الفضاءات المغربية رحمة الله وأتابه على ما قدم وأخر.

 

عبد الحق المريني مؤرخ المملكة ومحافظ ضريح محمد الخامس  








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



النص الكامل لاستجواب جريدة المساء مع عبد الحميد أمين

أحمد... من ماركسي إلى إسلامي

إشكاليات تعاطي النخب المغربية مع التقلبات السياسية

العدالة الانتقالية والثورات العربية

الملك محمد السادس يلقي الكرة في ملعب مُقبّلي يديه

إصابة شخص في انفجار لغم بإقليم وادي الذهب

الفرصة سانحة لحذف جميع الصناديق السوداء والعلاوات ويبقى صندوق الخزينة العامة للدولة وحده تحت المحاسب

اليازغي: تنزيل الدستور ليس قضية الملك

المغرب الفاسي يغرم ثلاثة من لاعبيه

الآزمي: المغرب يجتاز صعوبات ظرفية

22مليار درهم في مهب الريح :مستشفياتنا العمومية غير صالحة للإنسان وكرامته

لحسن اليوسي ناضل من أجل ترسيخ التنوع الثقافي واللغوي

أطباء بلا حدود تحمل بروكسيل مسؤولية ما يقع للمهاجرين جنوب الصحراء بالمغرب

دراسة تكشف أن أغلب نساء المغرب معنفات

تونس تعلن إنطلاق هيئة "الحقيقة والكرامة" للنظر في ماضي الانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان

"هيومن رايتس ووتش" تسجل تصلب الإعلام العمومي و انفتاح الإعلام الالكتروني على المعارضين

"هيومن رياتس ووتش" تدعو المغرب إلى إلغاء القوانين التي تجرم المثلية

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تدلو بدلوها في قضية الاجهاض

مجرمون يهددون الممرضات داخل السجون و نقابة تطالب بتدخل حازم لمندوبية التامك

جنيف: منظمة دولية تثير انتباه المقرر الخاص للأمم المتحدة بشأن الوضعية المأساوية للنساء في تندوف





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  الرياضة

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
سياسة

إلياس يعود و دورة استثنائية للمجلس الوطني للبام كمخرج للأزمة

 
اخبار

الملك محمد السادس يعطي انطلاقة مشروع تمديد الخط 2 لترامواي الرباط - سلا

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

الشيخ الفيزازي في مسلسل "عودة الشيخ الى صباه" بمواقع التواصل الاجتماعي

 
اقتصاد

شركة "سيمنس" الالمانية تدشن مصنعها الأول بإفريقيا والشرق الأوسط بطنجة

 
البحث بالموقع
 
أجندة
شبكة المقاهي الثقافية تنظم ليالي رمضان

 
في الذاكرة

وفاة عبد الكبير العلوي المدغري المدير العام لوكالة بيت مال القدس الشريف

 
حوارات

الملك محمد السادس يخص وسائل إعلام ملغاشية بحديث صحفي هام

 
الرياضة

الوداد يتأهل إلى نهائي دوري أبطال إفريقيا بعد فوزه على فريق إتحاد الجزائر

 
مغاربة العالم

مخاوف من إعدام سجناء مغاربة بالعراق في غياب شروط المحاكمة العادلة

 
الصحراء اليوم

والد زعيم جبهة البوليساريو السابق يوارى الثرى بالعيون وسط جنازة مهيبة

 

   للنشر في الموقع 

zoompresse@gmail.com 

اتصل بنا 

zoompresse@gmail.com

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية