كواليس زووم بريس
الخلفي يضع مسمار جحا في لجنة انتقاء مدير المجتمع االمدني

 
صوت وصورة

أهداف مباراة روسيا السعودية 5 اهداف كاملة


حملة المقاطعة في برنامج قضايا و آراء


زواج مسيحي بالرباط


خطاب الملك محمد السادس في افتتاح أشغال قمة لجنة المناخ بالكونغو


مواطن يضرم النار في نفسه بالعيون

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

احتفالية شعرية بالمقهى الثقافي بمدينة وادي زم

 
أسماء في الاخبار

يتيم يختار قاموس السفسطائية ليدافع عن مقولة "انا ماشي مواطن"

 
كلمة لابد منها

محامون يسيئون لمن يدافعون عنهم

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

ذ.عبد الصمد المرابط :من مغالطات أحاديث "اليوسفي"

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

الداخلية توقف مجلس جهة كلميم- واد نون وتعين لجنة خاصة لتصريف الأعمال

 
من هنا و هناك

مواخير تحت يافطة صالون للتدليك

 
مغارب

الجزائر غاضبة بعد نشر فيديو مسيء لبوتفليقة قالت انه مصور داخل البرلمان الاوروبي

 
المغرب إفريقيا

البيان المشترك الصادر بمناسبة زيارة الرئيس النيجيري يلتزم بتفعيل أنبوب الغاز الإقليمي

 
بورتريه

معرض الكتاب يلقي الضوء على تجربة السيد ياسين

 
 

مركز حقوقي يرصد تقديم طبيب ببني ملال ل30 شكاية كيدية ضد مواطنين و صحافي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 22 يونيو 2015 الساعة 17 : 21


 

 

 

 

قررت الغرفة الجنحية الاستئنافية بابتدائية بني ملال التي يرأسها القاضي محمد سكاني تأييد الحكم الابتدائي الذي قضى ببراءة المصطفى أبو الخير، مراسل جريدة  المساء ببني ملال من أجل نشر خبر وقائع غير صحيحة في الملف الجنحي عادي عدد 528/2014  بتاريخ 22/06/2015، التهمة التي سطرتها النيابة العامة في حقه طبقا للقانون الجنائي بناء على الشكاية الكيدية التي تقدم بها ضده "الطبيب" محمد أيت لمقدم

 

 

 و  اعتمدت المحكمة في حكمها على وثائق  و مستندات الملف و التي يستفاد منها بأن الخبر الذي نشره مراسل المساء ببني ملال يتعلق ببناية عشوائية بناها الطبيب محمد أيت لمقدم بحي سومية ببني ملال. و بذلك تكون العناصر التكوينية لجنحة جنحة نشر وقائع غير صحيحة غير قائمة بدليل أن المحكمة سبق و أن أدانت المشتكي من أجل البناء العشوائي مع الهدم و الصائر بشأن هذه البناية.

 

 

و تعود تفاصيل هذه القضية إلى كون المصطفى أبوالخير نشر مقالة بجريدة المساء  تحت عنوان "هيئة حقوقية تتهم طبيبا ببناء مصحة عشوائية" مفادها أن الطبيب محمد أيت لمقدم قام بتشييد مصحة عشوائية بحي سومية ببني ملال بطرق غير قانونية ضاربا عرض الحائط قانون التعميرمن شأنها أن تشكل خطرا على المرضى و ذويهم مستقبلا مما دفع  بالسكان المجاورين إلى تقديم شكايات في الموضوع إلى الجهات المعنية حول الأضرار التي لحقت بهم من جراء هذا البناء العشوائي.

 

و اعتمد الصحفي على بيان فرع المركز المغربي لحقوق الإنسان ببني ملال وكذلك على الشكايات الرسمية  التي توصل بها من ذات الفرع و التي وجهها إلى كل من السيد وزيرالعدل و الحريات والسيد الوكيل العام لدى استئنافية بني ملال و إلى السيد وزير الداخلية و إلى السيد وزير الصحة وإلى السيد والي جهة تادلة أزيلال في هذا الشأن.

 

كما أن المجلس البلدي أنجز محضرا مفاده أن المسمى محمد أيت لمقدم قام ببناء طابق عشوائي ببنايته المتواجدة بحي سومية ببني ملال. و أحال الملف على النيابة العامة التي قررت متابعة المشتكي من أجل ذلك. و أحالت ملف القضية على المحكمة التي أدانته من أجل المنسوب إليه مع الهدم.

 

 

و اعتبر المركز المغربي لحقوق الانسان ببني ملال  أن النيابة العامة لم تجر التحريات اللازمة وتسرعت في تسطير المتابعة في حق المصطفى أبو الخير، الصحفي بجريدة المساء و لم تستمع للمركز المغربي لحقوق الإنسان ناشر البيان الذي اعتمده في نشر الخبر ليدلي لها بما يفيد و جود تلك البناية العشوائية التي خطط "الطبيب" محمد أيت لمقدم لتحويلها إلى مصحة بعد إحالته على التقاعد من القطاع العمومي و التي أدانته المحكمة من أجل ذلك في الملف الجنحي عادي ضبطي عدد عدد 4200 /2013  حكم بتاريخ 09/01/2014 ، و أدانته أيضا في  القضية المتعلقة بالبناية العشوائية التي شيدها بالمدار السياحي بتاصميت في الملف جنحي عادي ضبطي عدد 3171 /2012  حكم رقم 1424  بتاريخ 05/03/2013

 

 

و للتذكير فإن "الطبيب" محمد أيت لمقدم تقدم بشكاية سابقة كيدية  ضد ا أبو الخير تتعلق بنشر خبر ببناية كبيرة عشوائية بطرق منافية للقانون في منطقة تاصميت قرب السقاية والمعروفة سياحيا والممنوع نهائيا البناء فيها و التي عرضت المنطقة للتشويه. و تابعته النيابة العامة بناء على تلك الشكاية الكيدية بتهمة  جنحة  القذف، المنصوص عليها  و على عقوبتها في الفصل 44 من ظهير 15 نونبر 1958 بشأن قانون الصحافة.

 

و حيث صرح المصطفى أبو الخير  بأن الشكاية التي تقدم بها المسمى محمد أيت لمقدم هي الشكاية الثانية بعد الأولى التي سبق لمصالح الشرطة القضائية الاستماع له بشأنها بناء على تعليمات وكيل الملك لدى ابتدائية بني ملال. و التي يهدف من خلالها المعني بالأمر إلى مضايقته           و التشهير به بالإضافة إلى ما يقوم به من تحرش به في الشارع العام و تهديداته باستهدافه بمقهى دنيا داي ببني ملال في مرات عديدة.

 

 و قد فوجئ فعلا بأن الشكاية الثانية تحمل عنوان شكاية تذكيرية عن شكاية التآمر من أجل التشهير في ملف حادثة سير مند سنة 2008 (و الحال أن الأمر لا يتعلق بحادثة سير) وهو ما رسخ عند المشتكى به  قناعة تؤكد بأن المشتكي يلفق له التهم مجانا و يتقدم باشكايات الكيدية ضده أمام النيابة العامة و التي تحيلها على المحكمة دون التحري أو تعميق البحث في شأنها

 

و قرر القضاء ابتدائيا و استئنافيا تبرئته من أجل ذلك بعدما أدلى للمحكمة بما يفيد و جود تلك البناية بحيث اتخذ السيد والي الجهة وعامل إقليم بني ملال  بشأنها قرارا بالهدم تحت عدد 1087 بتاريخ 17/10/2011 و نفدت القوة العمومية ذلك القرار (رفقته نسخة من مراسلة موجهة من طرف السيد الوكيل العام للملك لدى استئنافية بني ملال إلى رئيس فرع المركز المغربي لحقوق الإنسان ببني ملال تفيد ذلك).

 

كما أن المشتكي تقدم بأكثر  من ثلاثين شكاية كيدية ضد المواطنين ويتردد يوميا على النيابة العامة لدى ابتدائية بني ملال لتقديم المزيد من الشكايات الكيدية مستعملا شهود الزور و الشواهد الكيدية "المزورة".

 








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



ختم صحيح البخاري.بالمدرسة العتيقة رسموكة

سفراء جدد في عواصم عربية وأجنبية

المجتمع الدولي يطلق آلية العدالة الانتقالية في سوريا من الرباط

اختلاس عشرات الاطنان من الشعير و اعتقال سبعة أشخاص على خلفية الفضيحة

مقر"الديستي" وسجون المغرب تحت المجهر

المغرب ملاذ لكبار المجرمين الإسرائيليين

مركز حقوقي بستنكر نهب حصص الشعير المدعم

وزارة التربية الوطنية تحشر الطلبة المفتشين في

«الاختفاء القسري، مساهمة من أجل الذاكرة والتاريخ»

قلق حقوقي من تنامي ظاهرة الاعتقال الاحتياطي

مركز حقوقي يرصد تقديم طبيب ببني ملال ل30 شكاية كيدية ضد مواطنين و صحافي

تقرير حقوقي يرصد حدود "حرية التعبير" في المجال الرقمي





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

نشطاء: المقاطعة ابرزت العجز التام للحكومة التي ظهرت معطلة وفاقدة لأية قدرة

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

سلا: ضابط شرطة يضطر لاستخدام سلاحه الوظيفي لتوقيف شخص عرض حياة مواطنين للخطر

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

ندوة عيوش تخلق الشقاق في صفوف الصف الحداثي

 
اقتصاد

المقاطعة تضرب سلسلة الحليب و تهدد الأمن الغذائي

 
البحث بالموقع
 
أجندة
شبكة المقاهي الثقافية تنظم ليالي المقاهي الرمضانية

 
في الذاكرة

رحيل الحارس الدولي السابق حميد الهزاز عن عمر 72 عاما

 
حوارات

العنصر يحمل العثماني مسؤولة التأخير في تحويل الاختصاصات المركزية إلى الجهات وتفعيل برامج التنمية الجهوية

 
زووم سبور

موعد المباراة الحاسمة لـ "الأسود" والبرتغال والقنوات الناقلة

 
مغاربة العالم

بوصوف: اليزمي انقطع عن مجلس الجالية و أضر بمصالحه

 
الصحراء اليوم

جمعية صحراوية تندد بخروقات حقوق الانسان بمخيمات بوليساريو

 

   للنشر في الموقع 

zoompresse@gmail.com 

اتصل بنا 

zoompresse@gmail.com

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية