مرحبا بكم في موقع زووم بريس موقع اخباري يتجدد على مدار اليوم         كاميرات المراقبة ترصد المتملصين من أداء المرور بالطرق السيارة             اختتام مهرجان خريبكة على إيقاع الاحتجاجات             صارم الفاسي الفهري امام فضيحة جديدة و مطالب بفتح تحقيق في قضية التلاعب بترشيح فيلم عيوش للأوسكار             الملك محمد السادس يحظى بجائزة "التحالف العالمي من أجل الأمل"             خبراء و اخصائيون في “منتدى الأمن بإفريقيا” بالدارالبيضاء             مكناس تحتضن الدورة الثانية للمعرض الوطني للخشب تحث شعار "فنون الخشب أصالة، إبداع وتراث"             حصاد يحدد خمسة اهداف لاصلاح المنظومة التعليمية             لحبيب بلكوش يفشل في لم المكتب السياسي للبام             الأبواب المفتوحة جاءت لتوطيد شرطة القرب وبلورة مفهوم الشرطة المواطنة             إحتقان اجتماعي غير مسبوق بالوكالة الوطنية للمحافظة العقارية             المؤتمر الاقليمي لحزب الاستقلال بوجدة يخرج عن جبة شباط             إسبانيا تكتوي بنار الانفصال             حمدي ولد الرشيد يحشد جيشا من الموالين في المؤتمر الوطني للاستقلال             زيان يخلف نفسه على رأس الحزب المغربي الليبرالي             تنسيق امني يطيح بمختطفي شخص تارجيست             زيان "نعم ركبنا على حراك الريف سياسيا"             المحكمة الدستورية تسقط سبع مواد من النظام الداخلي للمجلس الأعلى للسلطة القضائية             الدار البيضاء..إقبال جماهيري كبير على الأبواب المفتوحة للمديرية العامة للأمن الوطني             خبراء يناقشون بجنيف مبادرة الحكم الذاتي في الصحراء المغربية على ضوء التجارب الدولية             إصابة 36 شخصا في حادث اصطدام حافلتين بالرباط             المغرب.. قطار الرمال يستعيد زخمه             المحكمة الدستورية تعيد النظر في القانون الداخلي للغرفة الاولى             افتتاح دار الشعر بمراكش             غرفة الجنايات ترفض تمتيع مدير وكالة ANAM وصحافي بالسراح المؤقت             هيئة التضامن مع المهدوي وباقي الصحافيين المتابعين تندد بالحكم سنة سجنا على مدير بديل             اعتقال محامي أُسر المختفين قسريا في مصر             تأجيل محاكمة المتهمين في أحداث الحسيمة الى ثالث أكتوبر             تقرير حقوقي يرصد حدود "حرية التعبير" في المجال الرقمي             توظيفات مشبوهة و خارج القانون بالمكتب الوطني للسياحة             شباط يعلن ترشحه للامانة العامة و يتحدى مرشح "آخر ساعة"             مولاس هشام: قرار ترحيلي من تونس اتخذ على مستوى الرئيس            كلمة العثماني حول حصيلة أربعة أشهر من عمل الحكومة‎            برهوش من عصابة الاغتصاب مرفوقا بوالده            نقل المدينة            السرقة اشكال و انواع            زووم بريس            كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية           
كواليس زووم بريس
توظيفات مشبوهة و خارج القانون بالمكتب الوطني للسياحة

 
صوت وصورة

مولاس هشام: قرار ترحيلي من تونس اتخذ على مستوى الرئيس


كلمة العثماني حول حصيلة أربعة أشهر من عمل الحكومة‎


برهوش من عصابة الاغتصاب مرفوقا بوالده


نقل المدينة


السرقة اشكال و انواع

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

صارم الفاسي الفهري امام فضيحة جديدة و مطالب بفتح تحقيق في قضية التلاعب بترشيح فيلم عيوش للأوسكار

 
أسماء في الاخبار

كاتبة الدولة في السياحة تثير موجة سخرية بسبب جوابها في البرلمان

 
كلمة لابد منها

"هيومن رايتس ووتش" تأخد المشعل من مجلس اليزمي و تقحم الملك في "ملف الريف"

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

الزهاري يلقن ياسمنة بادو درسا عبر رسالة مفتوحة

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

اختتام مهرجان خريبكة على إيقاع الاحتجاجات

 
من هنا و هناك

مواخير تحت يافطة صالون للتدليك

 
مغارب

جدل بالجزائر حول أهلية بوتفليقة لحكم البلاد

 
المغرب إفريقيا

انضمام المغرب لمجموعة "سيدياو" يسير على الطريق الصحيح

 
بورتريه

العثماني طبيب نفساني يفاوض الشعبويين و محترفي السياسة

 
 

خالد الناصري يوجه رسالة مفتوحة شديدة اللهجة لسعيد السعدي
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 09 يونيو 2014 الساعة 48 : 15


 

 


رسالة مفتوحة إلى السيد سعيد السعدي، بقلم خالد الناصري عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم و الاشتراكية

بؤس الخطاب و يأس الآفاق و وضاعة التحليل

 

كان بودّي أن أخاطبك من داخل معجم الرفاقية الطاهر، على أساس أن الجدل الجدي يخصب التفكير العميق، و هو المعجم الذي كنت أعتقد أننا نستقي منه أنت و أنا تلك المقاربات الموحدة التي مكنتنا من القول، أنت و أنا، بأننا ننتمي لنفس الفضاء الغني بذلك التأطير النظري و السياسي و التنظيمي الموحد، الذي غذينا به حزباً كبُر في ظروف صعبة، شديدة التعقيد، حيث ساهمنا في انصهار الثقافة الجدلية الرائعة، التي مكنت حزب التقدم و الاشتراكية من العبور الآمن لمناطق اهتزازات قوية و منعرجات مليئة بالتناقضات دون السقوط في متاهتين اثنتين، متاهة التطرف اليساري، القائم على الدوغمائية و التحجر الفكري، و متاهة الانتهازية الانتفاعية التي تفقد الحزب بوصلته الإيديولوجية. لكنك بكلامك اللامسؤول لم تيسر لي ذلك.

 

كنت أود أن نظل، أنت و أنا، مشدودين معاً لنفس المنظومة السياسية التي ربّانا عليها فقيد الحزب العظيم علي يعته، و التي تحرم علينا الكذب و الافتراء، و الديماغوجية، و التشفي في حزب هو ملك جماعي لمناضلاته و مناضليه.

 

إلاّ أن الاستجواب الفظيع الذي جادت به قريحتك على أعمدة جريدة “المساء” عدد 2395 المؤرخ في السبت –الأحد 7-8 يونيو 2013، كان بمثابة الصدمة العنيفة التي ما كنت أتوقعها من رجل ظللت أعتقد أنه متشبت بالحد الأدنى من المروءة و آداب الحوار رغم عمق الاختلاف، لأنني اعتقدت أن الانتماء لنفس المدرسة الفكرية سيظل هو القاسم المشترك و الخط الأحمر المستحيل تجاوزهما. لكنك تجاوزت كل هذه القيم و ذهبت بنا إلى حضيض مستنقعات يأبى الحزب مسايرتك في ركوبها، فقرأنا فظاعات ما بعدها فظاعات، و قطعت في هذا الاستجواب الذي لا يشرفك، حبل المودة و رابط الهوية مع الحزب الذي تربيت فيه، و الذي يبدو أنه لم يحسن تربيتك.

 

سهل عليك أن تعتبر أنه من حقك أن تغيب عن هذا الحزب لأكثر من أربع سنوات دون الإسهام في معاركه الصعبة و نضالاته القوية، تتبرع عليه، في أحسن الأحوال، بإطلالة على بعض اجتماعات لجنته المركزية و تلح كالبطل المغوار، على تناول الكلمة مباشرة بعد تقرير الأمين العام، موجها خطابا نشازاً للاجتماع ثم تنصرف دون أن تكون لك الشجاعة في انتظار الجواب المفحم … و تتبجح بأنك كنت قد رتبت في المواقع الأولية لانتخاب المكتب السياسي السابق (الذي احتقرته بالمغادرة الطوعية)، مارّاً مرور الكرام على كون كل الفصائل صوتت لفائدتك و أنا منها، لأنك كنت القيادي الوحيد الذي لم تكن له الشجاعة للصدح بالرأي الواضح، و إثارة الخصام مع هؤلاء أو أولائك، من أن تكون الوحيد الذي صوت عليك الجميع، فتأتي اليوم لتتبجح علينا بذلك، أنت الذي لم تستطع في المؤتمر الأخير، تجنيد أكثر من 8 مؤتمرين ليصوتوا معك، فهنيئاً لك أيها الزعيم الذي لا يجد كلامه صدى لدى أكثر من 8 مؤتمرين… و الذي يجرؤ أن يقول في “حزبه” ما يعجز أعتى الخصوم أن يقولوه في حقه !!

 

و دعني أسألك وجها لوجه: ما سر بقائك في حزب لم يعد يتصف حسب قولك المأثور، بحبة خردل من المصداقية، حزب انحرف لليمين، و باع ضميره للإسلاميين و للأعيان و للأحزاب المتحكمة، ما سر بقائك في حزب، مؤتمره مغشوش، و لجنته المركزية نتاج إنزال ممنهج من لدن قيادة انتهازية، وصولية، و انتفاعية، حزب تنكر لماضيه اليساري، وقانونه الأساسي غير محترم، و يتنفذ فيه أمين عام يتصرف كالديكتاتور؟ ما سر بقائك في حزب منبوذ تفوح رائحته لتزكم الأنوف كما يفهم من خطاباتك العصماء !!
كيف لك أيها الزعيم المغوار أن تستدل بغياب الحزب الشيوعي الفرنسي في مؤتمرنا، للقول: هذا برهان على تخلي الحزب على هويته اليسارية، كيف تكون لك الوقاحة لضرب مدرسة علي يعته المتشبتة حتى النخاع باستقلالية القرار، تجاه حزب فرنسي اتخذ موقف التحفظ تجاه مواقفنا السيادية. لقد حصل لعلي يعته رحمه الله أن قلب الطاولة على الرفاق الفرنسيين لأنهم أساؤوا الأدب في التعامل معنا. فلو كان حاضراُ بيننا، للقّنك درسا لا تنساه أيها المناضل الشهم !

 

لو كان على يعته حاضرا بيننا للقنك درسا لا تنساه

 

كيف لك أن تتشفى أيها الأستاذ في مصاعب الحزب التنظيمية الطبيعية، المرتبطة بتحوله إلى حزب جماهيري، والتي كان الأمين العام و المكتب السياسي أول المتأسفين عليها بكل صدق، والعاملين على تجاوزها، وكذلك الشأن فيما يخص الأخطاء التنظيمية الحقيقية التي أدت إلى الاختلالات في تدبير مسألة تسليم استمارات الترشح للجنة المركزية، في الليلة الأولى للمؤتمر، فارتميت بكل سوء نية على ذلك، و على المجهود الجبار الذي بذله الأمين العام لإنقاذ الموقف، كما في محطات أخرى من المؤتمر، فتجرأت على القول: هذا هو الحجة على أن الأمين العام كان هو المتحكم في المؤتمر !

 

هذا الكذب و البهتان، يجعلك فاقداً لما تبقى لك من مصداقية، و يجعل الحوار معك أمراً مستعصياً لأن صاحب حسن النية لا يمكنه محاورة سيء النية !

 

ومع ذلك كان المؤتمر محطة ناجحة بامتياز بفضل المجهودات الجبارة التي بذلها الرفاق والرفيقات تنظيميا وسياسيا حيث أبرزت الحزب في أحسن حلة كما تشهد بها الجلسة الافتتاحية المدوية للمؤتمر. لكنك أنت تصر على إخفاء الشمس بالغربال…

 

و كيف تفسر أنك تعمدت منهجياً التغيب في أوقات الحسم الديمقراطي في اللجنة المركزية السابقة، حتى لا تبدو للعيان هزالة تمثيليتك و تفاهة حضورك السياسي، كنت تفضل الاحتماء بظلال الأربعين في المائة من الأصوات التي حصلت عليها قبل 4 سنوات لتوظفها توظيفاً آمناً، في حين أن كل الذين ثاقوا فيك وقت كنت مناضلاً ذا مصداقية، انفضوا من حولك، فظللت تتحرك بين ردهات المؤتمر وحيداً بئيساً تحفك كمشة من الحواريين، مشدوهين لقافلة الحزب تتحرك أماماً، بينما هم قابعون على الرصيف.

 

و كيف لك أن تنظر، تنظيراً غير نزيه لمسألة انفتاح الحزب على المجتمع، حيث يدخله المواطنون أفواجاً أفواجاً، فنراك تعبر عن خيبة الأمل لهذا الانفتاح الذي لا يروقك، أنت و كمشة من المسؤولين المحليين المحسوبين على أصابع اليدين، فتقول لنا بكل فصاحة أن كل الوافدين الجدد على الحزب، إنما هم مجرد أعيان دون قيم ولا مرجعية، مفضلا دعم بعض القيادات المحلية التي تنكرت لسياسة الحزب، و أغلقت أبوابه حتى لا يتطور و يلعب دوره، في نطاق ثوابته الدائمة !

 

إنك في استجوابك المأثور لقنت الطبقة السياسية درساً بليغاً في الكذب الممنهج، عندما أعلنت أن الوثيقة السياسية لم تستحضر حركة 20 فبراير في حين أن الحقيقة مخالفة لهذا الهراء، حيث أثارت الوثيقة الموضوع و حللته بما هو معروف في حزب التقدم و الاشتراكية من موضوعية، إذ وقفت على دورها الإيجابي المتفاعل مع المكونات الأخرى المندفعة نحو التغيير و الديمقراطية.

 

خلاصة القول، يا سعيد السعدي، إن ما يفرقنا اليوم، أضحى أعظم مما يوحدنا، و عندما تنتفي القيم المشتركة، يبقى على المعني بالأمر أن يستخرج الخلاصة اللازمة، ولا يكلف الله نفسا إلاّ وسعها.
و آخر نصيحة رفاقية أقدمها لك، أن تتمعن جيداً في كتاب لينين “اليسارية المتطرفة، مرض الشيوعية الطفولي” عساك تستفيد منه شيئاً ما.








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



النص الكامل لاستجواب جريدة المساء مع عبد الحميد أمين

أولمبيو المغرب يعربون عن خيبتهم بعد الفشل في دورة لندن

الاتحاد الاشتراكي يطالب الحكومة بالإعلان عن فشل إصلاح المنظومة التربوية

دعم مالي جديد للمغرب بقيمة 112 مليون أورو

أحمد... من ماركسي إلى إسلامي

إشكاليات تعاطي النخب المغربية مع التقلبات السياسية

سفاح الارداف يرهب فتيات تزنيت

مهرجان الطرب الغرناطي يحتفي بثلة الفنانين المساهمين في تكريس وصيانة هذا التراث الاصيل

مخيم للتجارة بمأساة الصحراويين.. في تندوف الجزائرية

نزار بركة يقدم أرقاما صادمة عن أوضاع البلاد خلال 6 أشهر الاولى من التدبير الحكومي

خالد الناصري يوجه رسالة مفتوحة شديدة اللهجة لسعيد السعدي





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  الرياضة

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
سياسة

لحبيب بلكوش يفشل في لم المكتب السياسي للبام

 
اخبار

كاميرات المراقبة ترصد المتملصين من أداء المرور بالطرق السيارة

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

حصاد يحدد خمسة اهداف لاصلاح المنظومة التعليمية

 
اقتصاد

عقوبات ثقيلة تنتظر الشركات المغربية بسبب استغلال المعطيات الشخصية

 
البحث بالموقع
 
أجندة
شبكة المقاهي الثقافية تنظم ليالي رمضان

 
في الذاكرة

وفاة عبد الكبير العلوي المدغري المدير العام لوكالة بيت مال القدس الشريف

 
حوارات

الملك محمد السادس يخص وسائل إعلام ملغاشية بحديث صحفي هام

 
الرياضة

المنتخب الوطني المغربي يتعادل مع مضيفه المالي بصفر لمثله

 
مغاربة العالم

أربعة مغاربة امام قاضي الارهاب بمدريد على خلفية هجوم برشلونة

 
الصحراء اليوم

حمدي ولد الرشيد يحشد جيشا من الموالين في المؤتمر الوطني للاستقلال

 

   للنشر في الموقع 

zoompresse@gmail.com 

اتصل بنا 

zoompresse@gmail.com

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية