كواليس زووم بريس
الخلفي يضع مسمار جحا في لجنة انتقاء مدير المجتمع االمدني

 
صوت وصورة

سذاجة الاحتلال


أهداف مباراة روسيا السعودية 5 اهداف كاملة


حملة المقاطعة في برنامج قضايا و آراء


زواج مسيحي بالرباط


خطاب الملك محمد السادس في افتتاح أشغال قمة لجنة المناخ بالكونغو

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

صنع الله إبراهيم: المقاومة بالقلم

 
أسماء في الاخبار

محمد بوسعيد: حصيلة باهتة لمهندس فاشل جر الإخفاقات على المغرب

 
كلمة لابد منها

متاجرون بالقضية يدخلون على خط احكام الحسيمة

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

عبداللطيف وهبي:معا ش البرلمانيين بين الإخلال الدستوري والحقوق المكتسبة

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

بعد حريق طاطا قافلة تحسيسية لمكافحة الحرائق تجوب واحات إقليم الرشيدية

 
من هنا و هناك

مواخير تحت يافطة صالون للتدليك

 
مغارب

الاعدام ل45 شخصا في ليبيا لقتلهم متظاهرين مناهضين للقذافي في 2011

 
المغرب إفريقيا

المغرب يحتضن الدورة الـ 12 للألعاب الإفريقية 2019 بعد انسحاب غينيا الاستوائية

 
بورتريه

معرض الكتاب يلقي الضوء على تجربة السيد ياسين

 
 

يونس مجاهد :الانتقال من إعلام رسمي إلى إعلام عمومي يتطلب انتقالا ديمقراطيا حقيقيا
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 07 ماي 2014 الساعة 59 : 12


 

 

 

 

دعا رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية، يونس مجاهد، في  اللقاء الدولي، المنظم من طرف منظمة اليونسكو، في باريس، بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة، إلى البحث عن النماذج الملائمة لتنظيم وتقنين وسائل العمومية، في منطقة جنوب المتوسط، حتى تستجيب لمتطلبات المرفق العمومي، و حتى تكون أداة في خدمة المجتمع، و ليس أداة محتكرة من طرف  الحكومات و  التوجهات الرسمية.

 

 

و تحدث في الندوة المخصصة لتدارس هذه الإشكالية في دول جنوب المتوسط، أمس 6 ماي، عن التجربة المغربية، مذكرا بأن هذا الموضوع كان مطروحا منذ بداية التسعينات من القرن الماضي، وليس مع ما سمي بالربيع العربي، كما حصل في العديد من بلدان المنطقة، حيث كانت حرية الصحافة تقتصر على الصحافة الورقية، دون أن يتضمن ما  يطلق عليه وسائل إعلام الدولة.

 

 

و استعرض ما حصل في المغرب منذ بداية التسعينات، حيث نظمت نقابة الصحافة المغربية احتجاجات وقدمت مطالب تحت شعار "دمقرطة الإعلام العمومي"، و شكلت جبهة مع منظمات من المجتمع المدني لتحقيق هذا الهدف.          كما أشار إلى أن مطلب انتقال الإعلام السمعي البصري، من رسمي إلى عمومي، كان أيضا ضمن النقاط الأساسية، التي كانت تثيرها المعارضة منذ التسعينات، مثل ما جاء في المذكرة التي قدمتها أحزاب الكتلة الديمقراطية، حول الإصلاح السياسي و الدستوري.

 

 

كما أبرز أن الصراع حول هذا الموضوع وصل إلى درجة أن وزارة الداخلية، كانت تسيطر على الإعلام، بل كان مديرو القنوات و الإذاعات الوطنية، موظفون كبار بهذه الوزارة، لأن السلطة كانت وما تزال تعتبر أن هذه الوسائط الاجتماعية أدوات من أدوات تحكمها. و     اعتبر أن تحرير هذا القطاع من احتكار الدولة، في شهر غشت من سنة 2002، وإنشاء الهيأة المستقلة للإعلام السمعي البصري، سنة 2004، كان خطوة متقدمة، مقارنة مع ما يحصل في المحيط الإقليمي للمغرب، غير أن تحقيق الخدمة العمومية لم يتقدم بالشكل المطلوب.

 

 

و أكد أن النقابة استمرت في المطالبة بتغيير تشكيلة الهيأة العليا للإعلام السمعي البصري، و بالخدمة العمومية و بالجودة و الحكامة، و ترجمت ذلك في المذكرة التي وجهتها إلى اللجنة المكلفة بصياغة الإصلاح الدستوري، و سجل أن الدستور الجديد للمغرب يتضمن مبادئ هامة، تسمح بالتقدم في معالجة مختلف هذه القضايا، غير أن ما حصل عندما قدم وزير الاتصال، مصطفى الخلفي، دفتر تحملات القنوات و الإذاعات العمومية، كشف نوايا الحزب الأصولي، الذي يترأس الحكومة، في محاولة إعادة إنتاج نفس ممارسات الحكومات التي تهدف إلى السيطرة على هذه الوسائط و إلى اعتبار انها يجب أن تكون في خدمة سياستها و توجهها الإيديولوجي، و هو ما يناقض مبدأ استقلالية الصحافة و الإعلام.

 

 

لذلك اقترح يونس مجاهد ضرورة البحث في النماذج المتقدمة و الديمقراطية، التي تكون صالحة لبناء وسائل إعلام عمومية،  تقدم خدمة المرفق العام، و تعكس التنوع و التعددية و الحق في الاختلاف، وتستجيب لحق المواطن في الخبر و في منتوج جيد، و تسير بطريقة شفافة و في إطار حكامة جيدة، واعتبر أن تحقيق هذه الأهداف لا يمكن أن يتم إلا إذا تشكلت  المجالس العليا لتنظيم الإعلام العمومي بناءا على مبدإ     الانفتاح على المجتمع و على الهيئات المهنية و الحقوقية و الثقافية والفنية، و إلا إذا تغير القانون المنظم لهذا القطاع، ليتلاءم مع مبادئ الدستور، و مع التطورات السياسية و الحقوقية و المهنية، مؤكدا على ضرورة ضمان استقلالية و سائل الإعلام العمومية عن الجهاز التنفيذي و كل السلطات، و سيادة الديمقراطية الداخلية و التحريرية، مع تطوير المراقبة البرلمانية الجدية لهذه المؤسسات.

 

 

و في سياق الحديث عن التحولات الجارية في المنطقة، أكد مجاهد أن الانتقال من وسائل إعلام رسمية إلى عمومية، يتطلب أيضا انتقالا ديمقراطيا حقيقيا، و هو ما لا يمكن أن نجزم بأن ما سمي بالربيع العربي، قد أنجزه، لذلك اعتبر أن جهود الديمقراطيين يجب أن تتواصل و أن تعتبر معركة الإعلام المستقل أساسية، في هذا الانتقال.

 

 

و تجدر الإشارة إلى أن اللقاء الدولي الذي نظمته اليونسكو تم تحت شعار "حرية وسائل الإعلام: من أجل مستقبل أفضل"،  تضمن عدة فعاليات، من بينها توجيه خطاب منقول عبر الشاشة، للأمين العام الأممي، بان كي مون، حول هذا القضية، و تسليم جائزة حرية الصحافة، للصحافي التركي المعارض، أحمد سيك، المتابع من طرف السلطة في بلده بتهمة التآمر.








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



إشكاليات تعاطي النخب المغربية مع التقلبات السياسية

زلات اللسان تزلزل مملكة أخنوش الاعلامية

يزيد بركة : حركة 20 فبراير إلى أين ؟

سلا.. المدينة الصامدة في وجه الاحتلال

من الرباط إلى دمشق.. جهاديون مغاربة في سوريا

صحافي يمنع من ولوج مقر بلدية تيسة بتاونات أثناء ساعات العمل

رئيس بلدية تيسة يوقع في شكاية وجهت إلى عامل الإقليم و يهدد بالاعتصام

سلاطة لسان بروكسي تجر عليه انتقادات زملاءه في المهنة

معركة طاحنة بين المغرب والجزائر باللجنة الرابعة بالأمم المتحدة

الملك محمد السادس يزور دول الخليج و الملفات الاقتصادية في الواجهة

يونس مجاهد :الانتقال من إعلام رسمي إلى إعلام عمومي يتطلب انتقالا ديمقراطيا حقيقيا





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

حرب السباق نحو الزعامة تنطلق بحزب السنبلة

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

20 إلى 30 ألف جهادي لا يزالون في العراق وسوريا (تقرير أممي)

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

جدل بالمغرب حول فعالية ترقيم اضاحي العيد

 
اقتصاد

شركة إسبانية توقع صفقة بمليار يورو لتدبير النقل في الرباط

 
البحث بالموقع
 
أجندة
الفنان محمد رزين يفتتح مقهى ثقافي تمارة

 
في الذاكرة

رحيل الحارس الدولي السابق حميد الهزاز عن عمر 72 عاما

 
حوارات

العنصر يحمل العثماني مسؤولة التأخير في تحويل الاختصاصات المركزية إلى الجهات وتفعيل برامج التنمية الجهوية

 
زووم سبور

لقجع: سنتقدم بالترشح لتنظيم مونديال 2030

 
مغاربة العالم

شروط جديدة لقيادة السيارات المرقمة بالخارج

 
الصحراء اليوم

حمى تجديد مجلس اليزمي تصل الى اقاليم الصحراء

 

   للنشر في الموقع 

zoompresse@gmail.com 

اتصل بنا 

zoompresse@gmail.com

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية