كواليس زووم بريس
الاسباب الحقيقية لاعفاء جميلة العماري

 
صوت وصورة

تفاصيل حول تفكيك شبكة دولية لتهريب الكوكايين بالطائرات ضواحي بوجدور


الملك محمد السادس والرئيس الفرنسي يكشفان عن الهوية البصرية لـ "البراق"


خطاب الملك محمد السادس في ذكرى المسيرة الخضراء


تفاصيل "سيناريو" اغتيال الصحفي خاشقجي


الدارالبيضاء تغرق مع اولى التساقطات

 
أدسنس
 
ثقافة و فنون

غالب هلسا: بين العواصم والسجون

 
أسماء في الاخبار

الرفيق نبيل يخسر دعواه ضد الرفيق الدرويش

 
كلمة لابد منها

حين يصل الامر لتدنيس العلم الوطني

 
كاريكاتير و صورة

زووم بريس
 
كتاب الرأي

المصطفى المعتصم :نداء إلى وزيري العدل والداخلية

 
تحقيقات

أساتذة جامعيون يتاجرون في الكتب على حساب الطلبة و يمارسون الابتزاز و السمسرة

 
جهات و اقاليم

فيضانات و مفقودون جراء العواصف بافني و كلميم

 
من هنا و هناك

مواخير تحت يافطة صالون للتدليك

 
مغارب

انتهاء المهام الشائكة لهيئة العدالة الانتقالية في تونس

 
المغرب إفريقيا

الملك محمد السادس: إفريقيا في حاجة إلى نساء رائدات يسهمن في تغيير أوضاع بلدانهن

 
بورتريه

معرض الكتاب يلقي الضوء على تجربة السيد ياسين

 
 

اجتماع لجنة القدس: من أجل تكريس المدينة المقدسة كنموذج للتعايش بين الديانات التوحيدية
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 17 يناير 2014 الساعة 07 : 10


 

 

 

 

في سياق مناهضة الغطرسة الإسرائيلية التي تغلب منطق القوة، المحكوم بالفشل في عالم متعدد، تعقد لجنة القدس، الهيئة المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي، اليوم الجمعة وغدا السبت، بمراكش دورتها ال20 لمناقشة السبل الكفيلة بمواجهة الممارسات الإسرائيلية بالمدينة المقدسة وتكريس موقعها باعتبارها نموذجا للتعايش بين الديانات السماوية الثلاث.

 

ويأتي هذا الاجتماع في أعقاب إعلان إسرائيل الأسبوع الماضي عن خطة جديدة لبناء أكثر من 1076 وحدة سكنية جديدة في القدس المحتلة، المدينة التي تعيش على إيقاع تنامي الوحدات الاستيطانية.

 

وبإعلانها عن هذه الخطة الاستيطانية الجديدة، تكون إسرائيل أطلقت تحديا جديدا للمجتمع الدولي، بما في ذلك الولايات المتحدة التي تعتبر احتلال الأراضي الفلسطينية غير قانوني وغير شرعي ويمثل عقبة رئيسية أمام الجهود الرامية إلى التوصل إلى اتفاق بشأن استئناف محادثات السلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

 

وموازاة مع هذا القرار، تأتي تصريحات وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه ياعلون، التي تهجم فيها على وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، لتزيد الطين بلة، حيث أكد فيها أن كيري بات يتصرف في سعيه للسلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين ك"المخلص المنتظر"، من منطلق فكرة "متسلطة عليه وغير مفهومة".

 

ومرة أخرى، تعود قضية القدس، التي تشكل حجرة عثرة، من جديد، لكسر مخططات الاحتلال الإسرائيلي في البيت المقدسي، الصخرة المنيعة، وذلك بفضل إجماع دول العالم الإسلامي على التنديد بخطورة الممارسات الإسرائيلية ذات الصلة.

 

وقال رومين نادال، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الفرنسية، في لقاء صحفي، "إننا نشيد بمبادرة المغرب تنظيم اجتماع للجنة القدس يومي 17 و18 يناير الجاري بمراكش"، مسجلا "أننا نرحب بكل المبادرات التي تروم إحياء المفاوضات الجارية ودعم الجهود الدولية ذات الصلة".

 

أما مستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدبلوماسية، مجدي الخالدي، فأكد، من جهته، أن القيادة والشعب الفلسطينيين يثمنان عاليا دعوة جلالة الملك محمد السادس إلى عقد اجتماع للجنة القدس "في هذا الوقت الحرج جدا من تاريخ القضية الفلسطينية والمدينة المقدسة".

 

وأوضح الخالدي، بمناسبة انعقاد الدورة ال20 للجنة القدس، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وكذا الشعب الفلسطيني، يقدران هذه الدعوة "في هذا الظرف الهام".

 

ووصف المسؤول الفلسطيني توقيت الدعوة إلى عقد الاجتماع بأنه "حكيم جدا"، مؤكدا أن جلالة الملك وبما له من مكانة دولية وعربية مرموقة ومتميزة، كان "دائما ولا يزال في مقدمة الداعمين والمدافعين عن الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة".

 

وأبرز أن ذلك "ليس غريبا على جلالته، كيف لا وقد كانت للقدس، وللقضية الفلسطينية بصفة عامة، مكانة خاصة في قلب والده جلالة المغفور له الملك الحسن الثاني".

 

أما عبد العزيز بن عثمان التويجري، المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، الذي حذر من خطورة السياسات الإسرائيلية لتهويد المدينة المقدسة، فدعا المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته إزاء حماية مدينة القدس الشريف باعتبارها مدينة فلسطينية محتلة من قبل إسرائيل، بموجب قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

 

في غضون ذلك، أكد المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة، أن الجانب الفلسطيني لن يقف مكتوف الأيدي إزاء المؤامرات الإسرائيلية ، مشيرا إلى أنه سيصبح من المستحيل التوصل إلى اتفاق للسلام مع إسرائيل، إذا لم يتم جعل القدس مستقبلا عاصمة للدولة الفلسطينية.

 

وفي سياق هذا المأزق، تأتي الدورة ال20 للجنة القدس، للمساهمة في جهود السلام بالمنطقة، والدفاع عن المدينة المقدسة ضد الممارسات الإسرائيلية.

 

كما تأتي دورة مراكش في الوقت المناسب لتوحيد الطاقات للدفاع عن القبلة الأولى للإسلام.

 

ويعكس اجتماع مراكش أيضا الاهتمام البالغ الذي يوليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، رئيس لجنة القدس، للدفاع عن الطابع الروحي والحضاري لهذه المدينة، واقتناعا منه بأن الهوية الإسلامية للمدينة المقدسة يجب أن لا تكون محل أي نقاش أو امتياز.

 

وفي هذا المنعطف الحرج، يشكل اجتماع مراكش أيضا محطة لتوجيه رسالة واضحة للمجتمع الدولي للضغط على إسرائيل وإلزامها على وقف ممارساتها الاستيطانية غير القانونية، والانخراط الجاد والصادق في دينامية التفاوض التي يعمل المجتمع الدولي على إعادة إحيائها.

 

وفي غضون ذلك، تواصل إسرائيل التي تمارس سياسة الأذان الصماء في وجه نداءات المجتمع الدولي غطرستها وبطشها وممارساتها في حق الشعب الفلسطيني الأعزل.

 

وينتظر أن تشكل دورة مراكش، الأولى من نوعها للجنة القدس منذ 13 سنة، مناسبة لإطلاق دينامية خلاقة لدعم نضال السلطات الفلسطينية والمقدسيين من أجل استرداد حقوقهم المنهوبة ووضع قضية القدس والمخاطر المحدقة بها، في صلب اهتمامات الأمة العربية والإسلامية.

 

و م ع








 
هام جداً قبل أن تكتبو تعليقاتكم

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

                                             المرجو الالتزام باخلاقيات الحوار، أي تعبيرات قدحية ستسحب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



دراسة ترسم صورة قاتمة عن قبور موتانا

النص الكامل لاستجواب جريدة المساء مع عبد الحميد أمين

من أجل المناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز

إشكاليات تعاطي النخب المغربية مع التقلبات السياسية

العدالة الانتقالية والثورات العربية

حول خطاب مكافحة الفساد

ا الاشتراكي الموحد:لاتسامح مع ناهبي المال العام

عويطة :صرخة بطل

انطلاق الدورة الأولى للمهرجان الوطني للعيطة الجبلية بتاونات

الذبيحة السرية تعود لإغراق الأسواق بالدار البيضاء

إدانة واسعة لتهجم صيادلة على الوزير الحسين الوردي

اجتماع لجنة القدس: من أجل تكريس المدينة المقدسة كنموذج للتعايش بين الديانات التوحيدية

وكالة بيت مال القدس الشريف تتوخى تعبئة مزيد من الأموال لتعزيز منجزاتها في المدينة المقدسة

إعلاميون و سياسيون عرب يشيدون بنجاح أعمال لجنة القدس بمراكش

رؤساء وفود يؤكدون أن البيان الختامي كان قويا وصريحا في إدانة سياسة الامر الواقع الاسرائيلية

تأجيل قضية الصيادلة الذين اعتدوا على الوردي





 
النشرة البريدية

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  صوت وصورة

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  اخبار

 
 

»  سياسة

 
 

»  مجتمع

 
 

»  اقتصاد

 
 

»  ثقافة و فنون

 
 

»  زووم سبور

 
 

»  جهات و اقاليم

 
 

»  من هنا و هناك

 
 

»   في الذاكرة

 
 

»  كتاب الرأي

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  حوارات

 
 

»  أسماء في الاخبار

 
 

»  كلمة لابد منها

 
 

»  بورتريه

 
 

»  أجندة

 
 

»  كواليس زووم بريس

 
 

»  الصحراء اليوم

 
 

»  مغارب

 
 

»  مغاربة العالم

 
 

»  المغرب إفريقيا

 
 
أدسنس
 
سياسة

الشبيبة الاتحادية تطلق مشروع "انفتاح" نحو الفعاليات الشبابية

 
استطلاع رأي
كيف تجد النشرات الاخبارية في القناة الثانية

هزيلة
متوسطة
لابأس بها
جيدة


 
اخبار

البرلمان الأوروبي يصادق بأغلبية ساحقة على الاتفاق الفلاحي مع المغرب

 
ترتيبنا بأليكسا
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
مجتمع

جهة درعة تافيلات تتصدر خريطة الفقر بالمغرب

 
اقتصاد

تقرير يحذر من أزمة مائية غير مسبوقة ويندد بالاتجار في العطش

 
البحث بالموقع
 
أجندة
الفنان محمد رزين يفتتح مقهى ثقافي تمارة

 
في الذاكرة

رجال من حرب اكتوبر

 
حوارات

العنصر يحمل العثماني مسؤولة التأخير في تحويل الاختصاصات المركزية إلى الجهات وتفعيل برامج التنمية الجهوية

 
زووم سبور

الملك يهنئ في مكالمة هاتفية فريق الرجاء بعد تتويجه بكأس "الكاف"

 
مغاربة العالم

شباب مغاربة العالم يجتمعون بافران حول “العيش المشترك”

 
الصحراء اليوم

كوهلر: المائدة المستديرة بجنيف خطوة مهمة نحو مسلسل سياسي متجدد لمستقبل الصحراء

 

   للنشر في الموقع 

zoompresse@gmail.com 

اتصل بنا 

zoompresse@gmail.com

   تـنــويه   

الموقع لا يتحمل مسؤولية تعليقات الزوار

فريق العمل 

مدير الموقع و رئيس التحرير: محمد الحمراوي

   المحررون: حميد السماحي، سعاد العيساوي، محمد المدني

ملف الصحافة : 017/3  ص ح  - طبقا لمفتضيات قانون الصحافة و النشر 10 اغسطس 2017

 


  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية